"دنيانا": يحقّ للرجل ما لا يحقّ للمرأة!
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"دنيانا": يحقّ للرجل ما لا يحقّ للمرأة!

تنتشر في مجتمعاتنا العربية العديد من الأعراف الإجتماعية التي تعد مخالفة للقوانين والأعراف الإنسانية تحديدا في موضوع الزواج. أنواع مختلفة من الزواج تحكمها العادات والتقاليد تُفرض ليس على المرأة فقط ولكن في بعض الأحيان على الرجل أيضا.

«النهوة العشائرية» وزواج الفصلية أو زواج الدية وزواج «الكصة بكصة» وزواج «التحيير» هي أمثلة واضحة في مجتمعاتنا عن الزواج بالإكراه. دينيا، الزواج بالإكراه أمر مرفوض ولكن عشائريا فهو أمر مسموح ومعمول به.

في "دنيانا" هذا الأسبوع نناقش أنواع الزواج هذه التي تتحكم بحياة الفرد والتي تؤدي في كثيرٍ من الأحيان إلى مشاكل إجتماعية من خلال الإقدام على الإنتحار أو ممارسة العنف وما إلى ذلك. فهل يمكن أن تنحسر هذه الزيجات بحال تجريمها؟

أسئلة كثيرة نطرحها في "دنيانا" مع منى الهلالي ناشطة نسوية من العراق، ميرا صيداوي مخرجة وممثلة من فلسطين، يسرا محمد إعلامية من الكويت، وشيماء كامل فنانة تشكيلية من مصر.

"دنيانا" الأربعاء الخامسة والنصف بعد الظهر بتوقيت غرينيتش.