"المشهد" مع أبو الحسن بني صدر، أول رئيس للجمهورية الإيرانية

"المشهد" مع أبو الحسن بني صدر، أول رئيس للجمهورية الإيرانية

يستعيد أبو الحسن بني صدر في "المشهد" أساس خلافه مع الخميني، مشاهد من اندلاع الحرب العراقية الإيرانية ، أحداث أزمة السفارة الأميركية في طهران، وهروبه الى المنفى.

"آية الله روح الله الخميني خان مبادئ الثورة الإيرانية بعد أن وصل إلى السلطة عام 1979". بهذه العبارة اختصر الرئيس الأول للجمهورية الإسلامية أبو الحسن بني صدر، أساس الخلاف بينه وبين الخميني، بعد أن كان أحد مستشاريه المقربين.

يستعيد بني صدر في "المشهد"، مشاركته في الحركات الطلابية المناهضة للشاه محمد رضا بهلوي في أوائل الستينيات، سجنه مرتين، قبل أن يفرّ إلى فرنسا حيث درس الاقتصاد في السوربون.

وعن أزمة رهائن السفارة الأميركية، قال بني صدر إنها "مخطط أميركي-إيراني"، واصفاً علاقة إيران مع العالم بصراعات ظاهرة على السطح وتسويات داخلية.

مشاهد وأحداث يرويها بني صدر، عن اندلاع الحرب العراقية الإيرانية عام 1980، ووساطة ياسر عرفات.

أبو الحسن بني صدر، أول رئيس للجمهورية الإسلامية الإيرانية بعد الإطاحة بنظام الشاه، اصطدمت توجهاته الليبرالية مع التوجهات الدينية لزعماء الثورة الإسلامية، هو من أبرز معارضي النظام الديني في طهران، عزل من منصبه وهرب إلى فرنسا عام 1981.

الإثنين الساعة السابعة مساء بتوقيت غرينتش على شاشة بي بي سي عربي.