هفرين خلف: مقتل صانعة سلام سورية

كشف تحقيق لبي بي سي عربي عن أدلةً دامغة تشير الى ان هفرين خلف، القيادية السياسية الكردية، أعدمت من قِبل فصيل من الجيش الوطني السوري والمدعوم من قبل تركيا، اثناء العملية العسكرية التركية نبع السلام في شمال شرق سوريا .

وينفي الفصيل وهو أحرار الشرقية مسؤوليته عما حدث، ولكن بي بي سي عربي تحدثت إلى شاهد عيان حصريا وجمعت أدلة من مصادر مفتوحة المصدر، وتحدثت إلى عائلة هفرين واًصدقائها بالإضافة إلى الفصيل المتهم بقتلها للتوصل إلى حقيقة ما حدث ذلك اليوم.

توجه بي بي سي عربي شكر خاص إلى شبكة آسو المحلية الإخبارية لمساهمتها في التحقيق.