جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تأثير الحساسية المفرطة على الأطفال

لطالما أعتقد الاباء و الباحثون ان الأطفال الحساسين , زيادة عن اللازم , قد لاينجحون كثيرا في حياتهم المدرسية لأن حساسيتهم المفرطة وتأثرهم الشديد بما يحولهم قد يجعلهم يواجهون صعوبة في التعلم ويعرقل حتى تطورهم النفسي ماذا لو زدنا على هذه الحساسية المفرطة محيطا عائليا متوترا و خاليا من الدعم و الحنان تخيلوا النتيجة.

ما توصلت إليه دراسة أجراها علماء أمريكيون ونشرت نتائجها مؤخراً قد ينهي قلق الاباء على اطفالهم الحساسين. فهذه الحساسية قد تتحول الى عامل تميز لدى الطفل اذ ان هؤلاء يتأثرون سلباً بأمور كالخلافات العائلية، و لكنهم أيضا يتأثرون بشكل أكبر بعوامل ايجابية كالحنان والدعم المعنوي، مما قد يحول حساسيتهم المفرطة إلى عنصر قوة في شخصيتهم و يساعدهم على التفوق.

فهل يمكن أن تكون هذه الدراسة مطمئنة للعائلات التي تقلق على مستقبل أطفالها الحساسين؟ هالة صالح تحاول الإجابة