جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مركز محاربة الشائعات

هل مرت على مسامعكم إشاعة؟ هل تناقل الناس أمامكم أخبارا مثيرة، غير مؤكدة ومجهولة المصدر؟ الإجابة قطعا بنعم، أللهم إلا لو كنتم معزولين عن بقية العالم! فالإشاعات موجودة في الأغلب منذ بدأ البشر في تكوين المجتمعات وتنتشر بشكل خاص في فترات عدم الاستقرار، وقد تؤدي هي نفسها إلى خلق حالة من البلبلة والإضطراب، قد تستلزم اتخاذ إجراءات حاسمة في مواجهتها.

ففي المملكة العربية السعودية أجرت شرطة المدينة المنورة دراسة حول مخاطر الشائعات على الفرد والمجتمع واحدى توصيات هذه الدراسة كانت اقامة َمركز لمحاربة الشائعات. ولكن مخاطر الشائعات لا تقتصر على الامن فقط . فهي ذات ُ تأثير خطير على مجالات مختلفة كالاقتصاد والامن وتنتشر عبر وسائط متعدده أخطرها الانترنت. كما نتعرف في تقرير منال أمير.