لقاء مشوب بالتوتر بين أوباما وترامب

لم يفلح الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، ودونالد ترامب في إخفاء نفورهما المتبادل، أثناء زيارة ترامب للبيت الأبيض. وحاول الرجلان إخفاء خلافات الماضي أمام الصحفيين، ليتحدثا عن الوحدة والانتقال السلمي. إلا أن الكاميرات رصدت مشهد مختلف.

أوباما وترامب

صدر الصورة، Reuters

التعليق على الصورة،

كل هذه الأفكار ستذهب إذا ما حدقت مليا في الفراغ

صدر الصورة، Reuters

التعليق على الصورة،

يبدو أن ترامب شرد بأفكاره... ربما يستعيد ذكرى سخرية أوباما اللاذعة منه عام 2011، فيما يتعلق بمحل ميلاد أوباما

صدر الصورة، EPA

التعليق على الصورة،

والآن تأتي الصورة التقليدية... أوباما يبدو متجهما، وترامب اكتفى بابتسامة مفتعلة

صدر الصورة، EPA

التعليق على الصورة،

استخدام الأسلحة النووية عند الغضب أمر غير مطروح... فقرر ترامب إنه لن ينظر إلى أوباما

صدر الصورة، Reuters

التعليق على الصورة،

انتهى الجزء الخاص بالمصافحة... وتحول ترامب إلى نظرات متجهمة

صدر الصورة، EPA

التعليق على الصورة،

وأخيرا، أظهر الرجلان لحظة من الود عندما قال أوباما للصحفيين إن الزيارة انتهت

صدر الصورة، White House

التعليق على الصورة،

وفي المقابل، لا يبدو أن ميشيل أوباما وميلانيا ترامب مرتا بهذه الأجواء المتوترة