هولندا تعدم 190 ألفا من طيور البط خوفا من إنفلونزا الطيور

إنفلونزا الطيور

صدر الصورة، EPA

التعليق على الصورة،

هولندا تنصح مزارعيها باتخاذ الاجراءات اللازمة للحد من انتشار فيروس انفلونزا الطيور

أعدمت هولندا 190 ألف بطة في ست مزارع متخصصة في تربية هذا النوع من الطيور، وذلك في محاولة للحد من انتشار عدوى إنفلونزا الطيور في بلدان أوروبا الشمالية.

ويأتي القرار الهولندي، بعد اكتشاف الفيروس في قرية بيدينغهاوسن، التي تقع على بعد 70 كيلومترا شرقي أمستردام.

وكان فيروس (H5N8) اكتشف في بداية الأمر في الدنمارك والسويد وألمانيا وفنلندا، لكن السلطات الهولندية لم تعلن نوع الفيروس الذي اكتشف في المزارع الست.

وقال مسؤولون إنهم قاموا بفحص مزارع تربية الطيور بحثا عن عدوى انفلونزا الطيور، في محيط ممتد لأكثر من ثلاث كيلومترات من مكان اكتشافها أول مرة، كما فرضوا حظرا على نقل الدواجن خارج تلك المنطقة الممتدة على قطر بعشرة كيلومترات.

ويعد فيروس إنفلونزا الطيور من الفيروسات المعدية التي تفتك بالطيور مثل البط والدجاج، ظهر لأول مرة في كوريا الجنوبية بداية عام 2014.

وبعدها انتشر الفيروس إلى اليابان وأمريكا الشمالية وأوروبا، وأدى إلى اعدام أعداد هائلة من الطيور بين خريف 2014 وربيع 2015.

ويعتقد الخبراء في هذا المحال، أن فيروس إنفلونزا الطيور ينتقل من خلال الطيور المهاجرة من منطقة إلى أخرى.

ولا تنتقل العدوى من الطيور إلى الإنسان، لكن الخبراء يعتقدون أن الاتصال بين الطيور الحاملة للفيروس وتلك السليمة يؤدي إلى الانتشار السريع للفيروس.