سبعيني امريكي يسطو على بنك "ليهرب من زوجته"

ريبل

صدر الصورة، Wyandotte county sheriff's dept.

التعليق على الصورة،

اختار ريبل البنك الذي سطا عليه لقربه من مركز للشرطة

أقر رجل من ولاية كنساس الامريكية يبلغ من العمر 70 عاما يوم الثلاثاء بأنه سطا على بنك، قائلا إنه انما فعل ذلك ليتمكن من الهرب من زوجته.

وكان السبعيني المدعو لورانس ريبل سطا على بنك في مدينة كنساس سيتي في ايلول / سبتمبر الماضي، ولكنه لم يهرب بل بقي في بهو البنك حتى مجيء الشرطة.

وقال ريبل للمحققين إنه يفضل دخول السجن على العيش في داره. ويواجه الآن امكانية سجنه لـ 20 عاما.

ولم تدل زوجته، التي كانت بمعيته في المحكمة، بأي تعليق حسب ما اوردت صحيفة كنساس سيتي ستار.

وكان ريبل سلم احد محاسبي البنك ورقة طلب منه من خلالها تسليمه نقودا محذرا بأنه يحمل سلاحا، حسبما جاء في حيثيات الدعوى.

وسلمه المحاسب 3 آلاف دولار تقريبا، ولكن ريبل لم يهرب.

فقد توقف في بهو البنك وجلس على احد المقاعد وقال لأحد الحرس "إنه الشخص الذي يبحثون عنه."

وكان ريبل اختار البنك الذي سطا عليه لقربه من مركز للشرطة.

وجاء في تصريح للشرطة ان ريبل كان دخل في مشادة مع زوجته في وقت سابق من ذلك اليوم.