هجوم بالحمض على سياح أمريكيين في فرنسا

مصدر الصورة AFP
Image caption نقل المصابون في الهجوم إلى المستشفى لتلقي العلاج

قالت تقارير نشرت في وسائل إعلام فرنسية إن مجموعة من السائحين الأمريكيين تعرضوا لهجوم بحمض الهيدروكلوريك الحارق في أحد قطارات مدينة مارسيليا.

ونُقل المصابون جراء الهجوم، وأغلبهم في أوائل العشرينات من العمر، إلى المستشفى لتلقي العلاج، وفقا لصحيفة لابروفينس الفرنسية.

وتستبعد السلطات أن يكون الهجوم إرهابيا، إذ وصفت الشرطة منفذته بأنها إمرأة مختلة عقليا تبلغ من العمر 41 سنة، وتم القبض عليها.

وقالت التقارير إن السيدة التي ألقت الحمض على الركاب في مقدمة القطار ظلت في موقع الحادث لبعض الوقت بعد الهجوم وأخذت في استعراض بعض الصور الفوتوغرافية تظهر بعض الحروق في جسدها.

وشهدت أوروبا عددا من الهجمات بالحمض خلال الأشهر القليلة الماضية، بينها هجمات في بريطانيا وألمانيا.

لكن هذه الظاهرة انتشرت حول العالم، إذ سجل عدد كبير من الهجمات في الفترة الأخيرة.

وسجلت كاميرات مراقبة هجوما بأحماض الشهر الماضي، وهو الهجوم الذي أثار قضية انتشار ذلك النوع من الهجمات، وأدى إلى ظهور دعوات لتدخل البرلمان.

كما شهدت العاصمة الألمانية برلين أوائل العام الجاري هجوما على عدد من النساء بأحماض كاوية.

وتعرضت ملكة جمال إيطاليا السابقة جيسيكا نتارو أيضا إلى هجوم بسائل حارق منذ أكثر من ستة أشهر.

وشهدت ولاية أريزونا حالات مماثلة للهجوم بمواد كاوية على مدار الأشهر القليلة الماضية.

وأصبح الهجوم بمواد حارقة شائعا في دول جنوب آسيا، كان أحدثها في الهند الأربعاء الماضي.

المزيد حول هذه القصة