ترامب: الهجرة أضرت بأوروبا وزادت خطر الإرهاب

دونالد ترامب وتريزا ماي

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إن الهجرة قد أضرت بأوروبا وغيرت ثقافتها وزادت من خطر الإرهاب.

وأضاف في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي، أنه ينبغي عليه قول ذلك حتى لو لم يكن هذا الكلام موائما سياسيا.

وردت ماي بالقول إن لبريطانيا تاريخا يدعو للفخر في مجال مساعدة الناس الهاربين من الاضطهاد، والسماح لأولئك الراغبين بالمساهمة في الاقتصاد.

بيد أنها شددت في الوقت نفسه على ضرورة أن تتحكم بريطانيا بحدودها.

ووصف ترامب العلاقات الأمريكية البريطانية بأنها "لا غنى عنها"، وأنها في أفضل صورها و"لم تكن بمثل هذه القوة التي عليها الآن".

وأوضح أن الولايات المتحدة وبريطانيا ستعملان من أجل التوصل لاتفاقية تجارة ثنائية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقال إن "الولايات المتحدة تتطلع إلى إتمام اتفاقية تجارية ثنائية رائعة مع المملكة المتحدة. هذه فرصة لبلدينا وسنغتنمها بشكل كامل".

Image caption التقى ترامب وزوجته بالملكة في قصر وندسور

وبدورها قالت ماي إنهما ناقشا خطط إنجاز اتفاقية تجارية "طموحة".

ونفى ترامب في المؤتمر نفسه توجيهه انتقادا لماي قبيل قدومه إلى بريطانيا. ووصف ما نقله الإعلام عنه بأنه تحريف لكلامه، ويندرج في خانة الأخبار الكاذبة.

وقال ترامب "لم أنتقد رئيسة الوزراء، فأنا أحترمها كثيراً. لسوء الحظ، نُشر ذلك في مقال صحفي، وكما تعلمون كان كل شيء على ما يرام، لم أقل ذلك عن رئيسة الوزراء كما تم نشره".

مصدر الصورة Reuters
Image caption سارت مسيرات حاشدة وسط العاصمة البريطانية احتجاجا على زيارة ترامب

وكانت صحيفة "ذا صن" البريطانية، نشرت مقابلة مع ترامب انتقد فيها طريقة إدارة ماي لخطة الخروج من الاتحاد الأوروبي المعروفة اختصار باسم "بريكست".

وحول قمته المرتقبة الإثنين مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، قال ترامب إنه أكثر صرامة مع روسيا من أي شخص آخر.

وأضاف إن خط الغاز الجديد بين روسيا وألمانيا يمثل تهديدا للسلام.

وعن القمة الأمريكية الروسية، قالت ماي إنه من المهم أن يذهب ترامب لإجراء محادثاته مع بوتين مدعوما بقوة ووحدة حلف الأطلسي (ناتو).

وأشارت إلى إجراء مشاورات مع مختلف دول الاتحاد الأوروبي حول خط الغاز بين روسيا وألمانيا.

Image caption أطلق المتظاهرون بالونا فوق ساحة البرلمان يمثل ترامب في صورة طفل رضيع

وكانت ماي حضت ترامب أمس على عدم إهمال "سلوك روسيا الضار" عند لقائه مع بوتين في هلسنكي الأسبوع المقبل.

وقد انتقل ترامب إلى قصر وندسور لحضور حفل شاي مع الملكة اليزابيث.

واستمر لقاء ترامب بالملكة نحو ساعة، وكان أخر حدث رسمي في زيارته لبريطانيا، حيث استقل طائرة مروحية من قصر وندسور نقلته إلى اسكتلندا لقضاء عطلة نهاية الأسبوع في منتجع ترامب للغولف في ترنبري. وقد عد هذا الجزء من الزيارة نشاطا خاصا غير رسمي.

وشهدت العاصمة البريطانية ظهر الجمعة خروج الألاف في مظاهرات احتجاج على زيارة ترامب لبريطانيا.

وأطلق المتظاهرون بالونا فوق ساحة البرلمان يمثل ترامب في صورة طفل رضيع.

وستخرج مظاهرات احتجاجية أخرى على الزيارة يومي السبت في مناطق أخرى في بريطانيا.

------------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة