بريكست: الاتحاد الأوروبي يوافق على تأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

دونالد تاسك مصدر الصورة EPA

وافق الاتحاد الأوروبي على تأجيل موعد خروج بريطانيا الذي كان مقررا في التاسع والعشرين من الشهر الجاري حسب المادة 50 من معاهدة لشبونة التي تطلق عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وأكد دونالد توسك،رئيس المجلس الأوروبي ، أن أعضاء الاتحاد الأوروبي السبعة والعشرين وافقوا بالإجماع على طلب الحكومة البريطانية تأجيل موعد الخروج، مشيراً إلى إن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي وافقت على عرض من مسارين من قبل الاتحاد بشأن تمديد الموعد النهائي لخروج بلادها من التكتل.

وأوضح توسك أن 12 نيسان/أبريل، وهو الموعد النهائي لتقرر بريطانيا ما إذا كانت ستشارك في انتخابات الاتحاد الأوروبي، "ستظل كل الخيارات متاحة"

ويمكن لبريطانيا تأجيل موعد البريكست حتى الثاني والعشرين من مايو/ أيار المقبل، إذا وافق مجلس العموم على الاتفاق الذي ستطرحه ماي عليهم للتصويت الأسبوع المقبل.

وفي حال رفض مجلس العموم خطة الحكومة البريطانية للخروج من الاتحاد الاوروبي سيدفع الاتحاد باتجاه تأجيل البريكست إلى موعد أقرب في حدود الثاني عشر من أبريل/ نيسان.

مصدر الصورة Getty Images

وكان من المقرر أن تنتهي مهلة خروج بريطانيا في التاسع والعشرين من الشهر الجاري.

وألقت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي خطابا أمام قادة الدول الاعضاء في بروكسل لمحاولة الحصول على دعمهم لتأجيل الموعد بشكل كاف بعدما رفض مجلس العموم خطتها مرتين.

وقالت محررة بي بي سي للشؤون السياسية لورا كينسبيرغ إن قادة دول الاتحاد الأوروبي استغرقوا وقتا طويلا في مناقشة المقترحات قبل إبداء آرائهم في تأجيل موعد الخروج في محاولة لمعرفة قرار مجلس العموم أولا بما يسمح بتأجيل الموعد بشكل أكبر في حال رفض اتفاق الخروج للمرة الثالثة.

وحاولت ماي أن تقنع أعضاء الاتحاد الأوروبي بتأجيل موعد الخروج حتى الثلاثين من يونيو/ حزيران المقبل وأخبرت توسك أنها بحاجة لمزيد من الوقت لإقناع أعضاء مجلس العموم البريطاني بالموافقة على الاتفاق.

مصدر الصورة PA

ويقول مراسل بي بي سي في بروكسل أدام فليمينغ إن خطاب ماي استغرق نحو 90 دقيقة و سألها الحضور عدة مرات عما سيحدث إذا رفض مجلس العموم البريطاني اتفاق الخروج للمرة الثالثة.

وحذر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من أن رفض مجلس العموم البريطاني اتفاق الخروج للمرة الثالثة الأسبوع المقبل يعني خروج بريطانيا من دون اتفاق وهو ما يعرف "بالخروج الصعب".

الجدول الزمني

29 مارس/آذار: التاريخ الرسمي لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وفقا للقانون البريطاني.

12 أبريل/نيسان: إذا لم يوافق النواب على صفقة الانسحاب الأسبوع المقبل - "ستبقى جميع الخيارات مفتوحة" حتى هذا التاريخ. يجب أن تقترح المملكة المتحدة طريقًا للمضي قدمًا قبل هذا التاريخ لينظر فيه قادة الاتحاد الأوروبي.

22 مايو/آيار: إذا وافق النواب على صفقة ماي الأسبوع المقبل ، فسيتم تأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حتى هذا التاريخ.

من 23 إلى 26 مايو/آيار : إجراء الانتخابات البرلمانية الأوروبية في جميع الدول الأعضاء

المزيد حول هذه القصة