ما هي الكلمة الجديدة التي أضافها قاموس كولينز بوصفها كلمة العام؟

محتجون في إدنبره مصدر الصورة PA Media
Image caption متظاهرون في إدنبره خلال مظاهرات "الإضراب العالمي من أجل المناخ" في سبتمبر/أيلول 2019

اختيرت كلمة ترددت كثيرا في عناوين الصحف كثيرا بعد خروج الملايين في حركة الاحتجاجات التي عمت العالم بشأن التغير المناخي، لتكون كلمة عام 2019.

و"كلمة العام" تقليد سنوي تتبناه المؤسسة التي تصدر قاموس كولينز للغة الإنجليزية، وتختار فيه أبرز الكلمات الجديدة التي ستضيفها للقاموس وأكثرها استخداما خلال العام.

واختار القاموس هذا العام "إضراب المناخ" أو "إضراب من أجل المناخ" ( Climate strike) بعد استخدامها بمعدل 100 مرة أكثر من عام 2018.

وسُك المصطلح لأول مرة قبل أربعة أعوام عندما عطل تلاميذ المدرسة دوامهم للاحتجاج على ظاهرة الاحتباس الحراري، لكن الحركة تطورت بشكل كبير خلال العام الماضي.

وقالت هيئة قاموس كولينز إنها أقرت أيضاً باستخدام كلمة "غير ثنائي الجنس" ( Non-binary) كمصطلح خاص.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption قال المغني سام سميث "لست من الذكور أو الإناث" خلال مقابلة في شهر مارس/آذار 2019

وقال معجميون إنهم أضافوا كلمة "غير ثنائي الجنس" اعترافًا بـ "التغييرات في طريقة ارتباط الناس بعضهم ببعض وتعريفهم لأنفسهم".

ويطلق مصطلح "غير ثنائي الجنس" على الأشخاص الذين لا يعرفون أنفسهم بأنهم ذكور أو إناث، أي من يرفضون حصر هوية الإنسان الجندرية في ثنائية الذكورة والأنوثة، وغالباً ما يفضلون استخدام ضمير "هم" بدلاً من ضميري "هو أو هي" للتعبير عنهم.

وجاء ذلك بعد أن قال نجم موسيقى البوب سام سميث هذا العام، معرّفا نفسه بأنه "غير ثنائي الجنس"، منضما إلى مشاهير آخرين يعرفون أنفسهم بالطريقة ذاتها، من بينهم روز ماكغوان من حملة "مي تو"، ونجم فريق "كويير آي" جوناثان فان نيس.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption يعود الفضل إلى غريتا ثونبرغ في إطلاق حملة الإضرابات المدرسية ضد التغير المناخي هذا العام

"إضراب من أجل المناخ"

في الطبعة الجديدة من قاموس كولينز ستضاف كلمة عام 2019، وهي "إضراب من أجل المناخ"، ويعرفها القاموس بأنها "شكل من أشكال الاحتجاج يتغيب فيه الناس عن أعمالهم ومدارسهم من أجل الانضمام إلى مظاهرات تطالب باتخاذ إجراءات لمواجهة التغير المناخي".

ويعد هذا العام الثاني على التوالي الذي يتم فيه اختيار مصطلح بيئي ككلمة العام، بعد اختيار مصطلح "يستخدم لمرة واحدة" ( single -use) في عام 2018.

إلى أي مدى ارتفعت حرارة مدينتك؟

وقد سجل مصطلح "إضراب من أجل المناخ" لأول مرة في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2015 خلال مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي في باريس، عندما وقع أول حدث من هذا النوع.

لكن الحركة عادت إلى الظهور وتعززت لاحقا بفضل الناشطة المراهقة السويدية غريتا ثونبرغ.

وفي 20 أغسطس/آب 2018، جلست ثونبرغ أمام البرلمان السويدي حاملة لافتة "إضراب المدارس من أجل التغير المناخي"، قائلة إنها ترفض حضور الفصول الدراسية حتى يتخذ الساسة السويديون إجراءات بشأن ذلك.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
ناشطة المناخ الشابة لزعماء العالم: كيف تجرؤون؟ لقد سرقتم حلمي

وتصاعد نشاط الحركة في جميع أنحاء العالم، إذ بدأ العديد من الطلاب في التغيب عن مدارسهم للخروج في مظاهرات تطالب باتخاذ إجراءات بشأن ظاهرة الاحتباس الحراري، وفي سبتمبر/أيلول شارك الملايين من الناس في الإضراب العالمي من أجل المناخ.

واستخدمت بي بي سي لأول مرة المصطلح على موقعها على الإنترنت في فبراير/شباط 2019، واستخدمته مرة أخرى في اليوم التالي عند تغطية موجة الاحتجاجات التي عمت المملكة المتحدة.

وكانت كلمة العام التي أضافها القاموس في الأعوام الثلاثة الماضية هي على التوالي "يستخدم لمرة واحدة" في عام 2018 و "الأخبارالمزيفة" في عام 2017 و بريكست (خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي) في عام 2016.

المزيد حول هذه القصة