بركان الفلبين: لقطات مصورة لثورة "تال"

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
بركان الفلبين: لقطات مصورة لثورة "تال"

بدأ بركان "تال" في الفلبين يثور يوم الأحد. وبعد صدور أصوات هادرة كالرعد وحدوث اهتزازات، تصاعدت غيمة من الرماد في السماء.

وأدى هذا إلى تغطية بلدات قريبة من البركان - الموجود على بعد نحو 70 كيلومترا جنوب العاصمة مانيلا - بطبقة كثيفة من الرماد والرواسب. وفي الساعات الأولى من صباح الإثنين بدأ البركان بقذف الحمم.

و"تال" هو ثاني أنشط بركان في الفلبين. وهو أحد أصغر البراكين في العالم، وقد انفجر 34 مرة خلال 450 سنة.

ومع ثورة البركان، شوهدت ومضات من البرق حول سحب الرماد.

مصدر الصورة EPA

وغطى الرماد العديد من البلدات والمدن المحيطة بالبركان.

مصدر الصورة Reuters
مصدر الصورة Reuters
Image caption هطول الرماد بعد انفجار البركان في مدينة تاغايتاي

وبدأت السلطات إجلاء حوالي 8000 شخص من المنطقة، ومنهم هذا الشاب الذي يعيش عند سفح البركان بمقطاعة باتانغاس.

مصدر الصورة AFP

وفر آخرون، مثل سكان بلدة تاناوان، على متن شاحنات اضطرت للسير عبر طرقات غمرها طين امتزج بالرماد.

مصدر الصورة AFP

كما فر البعض مستخدمين دراجات نارية، مخلفين سحبا من الرماد خلفهم.

مصدر الصورة EPA

لكن البعض لم يستطيعوا المغادرة، كهذه القطة وأطفالها، الذين ظلوا في انتظار انحسار الرماد.

مصدر الصورة EPA

في مدينة تاغايتاي، تجمع البعض لمشاهدة ثورة البركان.

مصدر الصورة Reuters

المزيد حول هذه القصة