فيروس كورونا: ارتفاع الوفيات في إيران إلى 194 بعد تسجيل 49 حالة جديدة خلال 24 ساعة

إيران

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

إيران سجلت أعلى معدل وفيات بسبب فيروس كورونا خارج الصين

أعلنت وزارة الصحة الإيرانية ارتفاع عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا فى البلاد إلى 194 حالة، بعد تسجيل 49 حالة جديدة.

ونقل التلفزيون الرسمي عن الوزارة قولها إن العدد الإجمالي لحالات الإصابة ارتفع إلى 6566 حالة.

وتعد إيران واحدة من أكثر دول العالم التي سُجلت فيها حالات وفاة بسبب الفيروس خارج الصين، التي بدأ منها انتشار الفيروس في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وطالبت وزارة الصحة الإيرانية المواطنين بتجنب أي تجمعات والبقاء في المنازل.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور إن "743 شخصا أضيفوا إلى مجموع المصابين بفيروس كورونا بعد إجراء الاختبارات المعملية عليهم".

وأضاف "خلال الـ 24 ساعة الماضية، توفى 49 شخصا بسبب الفيروس وبذلك يرتفع الرقم الإجمالي للوفيات إلى 194 حالة".

وقال جهانبور إنّ أكثر من 16 ألف شخص يخضعون حالياً لاختبارات في البلاد، معلناً شفاء 1669 شخصا كانوا مصابين بالفيروس.

تخطى البودكاست وواصل القراءة
البودكاست
تغيير بسيط (A Simple Change)

تغيير بسيط: ما علاقة سلة مشترياتك بتغير المناخ؟

الحلقات

البودكاست نهاية

وأوضح ممثل منظمة الصحة العالمية في إيران، كريستوف هاملمان، أن إيران تحرز تقدماً هائلاً في مستشفياتها، مع توفير مرافق صحية تقدم العلاج في كل محافظة.

وكانت شركة "إيران إير" - شركة الطيران الوطنية الإيرانية - قد علقت جميع الرحلات الجوية إلى أوروبا حتى إشعار آخر، وذلك بحسب ما نقلته وكالة أنباء إرنا الرسمية للأنباء عن بيان صادر عن منظمة الطيران المدني الإيرانية.

وتعد إيران مركزا لتفشي المرض في الشرق الأوسط، فمعظم الحالات المبلغ عنها في المنطقة هي لأشخاص إما كانوا في إيران أو أصيبوا بالفيروس بعد مخالطة أشخاص زاروا إيران.

وكانت عدة دول في المنطقة قد أغلقت حدودها مع إيران، وأوقفت الرحلات الجوية معها.

وحظرت السويد الأسبوع الماضي رحلات شركة طيران إيران إير إلى ستوكهولم في محاولة لاحتواء انتشار فيروس كورونا.

وفرضت إيران قيودا للحد من السفر بين مدنها الكبرى، كما أغلقت المدارس حتى أبريل/نيسان المقبل.

وتأتي هذه الإجراءات في الوقت الذي حذرت منظمة الصحة العالمية من أن بعض الدول لم تفعل ما يكفي لوقف انتشار الفيروس.

وسُجلت حوالى 3600 وفاة جراء فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، وكان غالبيتها في الصين.

ووصف مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، انتشار الفيروس بأنه "مقلق للغاية"، وحثّ جميع البلدان على اعتبار احتواء الفيروس "أولوية قصوى".