هروب 50 ألف سمكة سالمون من مزرعة في اسكتلندا بسبب عاصفة

مزرعة أسماك

صدر الصورة، Corin Smith

أدت عاصفة بحرية إلى هروب ما يقرب من 50 ألفا من سمك السالمون من مزرعة أسماك في منطقة أرجيل بروك.

وتعرضت أربعة من أصل 10 أحواض أسماك في مزرعة شمال كاراديل بالقرب من مدينة كامبل تاون الاسكتلندية لأضرار خلال العاصفة إيلين.

وقال موي، مالك المزرعة، إن عمليات التفتيش التي قام بها الغواصون خلصت إلى أن قطعا في سياج أحواض المزرعة المرتبطة بمراسي قاع البحر هو السبب.

كما أدت العاصفة إلى نفوق ما يزيد عن 30 ألفا من أسماك السالمون في المزرعة.

وأضاف موي أنه أرسل الحبال الممزقة إلى منشأة اختبار في أبردين لإجراء مزيد من الفحص.

وقالت متحدثة باسم وكالة حماية البيئة الاسكتلندية إنها "تشارك مخاوفها" بشأن فقدان أسماك السالمون.

وأضافت: "نحن حريصون ونعمل بثقة لإعادة الأحواض البحرية الخاصة بالأسماك إلى مواقعها المصرح بها دون حدوث أي تلوث كبير، وفي الوقت نفسه نتواصل مع موي والبحرية الاسكتلندية، لأنهما يتحملان مسؤولية هروب الأسماك والإبلاغ عنها".

وبلغ عدد أسماك السالمون في مزرعة شمال كاراديل، 550 ألفا و700 سمكة، قبل أن تتضرر الأحواض الأربعة بسبب سوء الأحوال الجوية في 20 من الشهر الحالي.

وقال موي إن حوالي 48 ألفا و 834 سمكة سالمون تمكنت من الهرب فيما نفق 30 ألفا و616 سمكة، وبلغ إجمالي ما تم حصده 125 ألف سمكه أخرى.

وأثار نشطاء حماية البيئة المخاوف بشأن تربية الأسماك الهاربة مع سمك السلمون الاسكتلندي البري.