ناغورنو كاراباخ: قتال عنيف بين جيشي أذربيجان وأرمينيا وعشرات القتلى والجرحى

قصف متبادل بين ارمينيا واذربيجان
التعليق على الصورة،

قصف متبادل بين ارمينيا واذربيجان

تجدد أحد أقدم النزاعات في العالم، وهو نزاع إقليمي بين أرمينيا وأذربيجان، حيث اندلع قتال عنيف بين الجانبين، هو الأشد منذ سنوات عديدة.

وأفادت تقارير بمقتل العشرات على الأقل في القتال، بين الدولتين اللتين كانتا ضمن جمهوريات الاتحاد السوفيتي، على منطقة ناغورنو كراباخ المتنازع عليها.

ويسيطر على إقليم ناغورنو كراباخ، الموجود داخل أراضي أذربيجان، ومُعترف به دوليا على أنه جزء منها، الأرمن الذين يديرون شؤونه بأنفسهم بدعم مالي وعسكري كبير من أرمينيا، منذ توقفت حرب الانفصال في عام 1994.

وقالت السلطات الانفصالية هناك إن 15 جنديا قتلوا الإثنين. وكانت قد أعلنت يوم الأحد عن مقتل 31 من جنودها، وإصابة أكثر من 100 شخص، كما وأبلغت عن 16 قتيلا في صفوف الجيش يوم الأحد.

وأضافت أنها استعادت بعض المواقع التي فقدتها.

وقالت أذربيجان إن 26 مدنيا أصيبوا في قصف أرمني عنيف. وذكرت في وقت سابق ما لا يقل عن خمس وفيات.

وأعلنت الدولتان أرمينيا وأذربيجان بالفعل التعبئة العامة والأحكام العرفية في بعض المناطق.

وقال رئيس أذربيجان، إلهام علييف، يوم الأحد إنه واثق من استعادة السيطرة على المنطقة الانفصالية.

وقد يؤدي أي تصعيد إلى اضطراب في الأسواق، لأن جنوب القوقاز ممر لخطوط الأنابيب التي تنقل النفط والغاز الطبيعي من بحر قزوين إلى الأسواق العالمية.

وتعهد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بدعم أذربيجان خلال الأزمة الجديدة بينما دعت روسيا، التي يُنظر إليها تقليديا على أنها حليف لأرمينيا، إلى وقف فوري لإطلاق النار وإجراء محادثات لتحقيق استقرار في الوضع.

التعليق على الصورة،

أردوغان يطالب أرمينيا بوقف احتلالها للمناطق الأذربيجانية، وتركها فورا والخروج منها

وطالب أردوغان أرمينيا بوقف احتلالها للمناطق الأذربيجانية، والخروج فورا منها، وقال "حان الوقت لإنحاء الاحتلال الأرميني لأراضي أذربيجان".

وقال وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، يجب على أرمينيا وقف كل هجماتها ضدّ أذربيجان "فوراً"، وأن تعيد "إخراج الميليشيات والمرتزقة الإرهابيين الذين أحضرتهم إليها للقتال معها" إلى خارج حدودها.

ردود الفعل

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إنه "قلق للغاية" وحث الجانبين على وقف القتال.

كما أجرى وزير الخارجية الروسي محادثات عاجلة مع كل من القيادة الأرمنية والأذربيجانية.

أما فرنسا، التي تضم جالية أرمينية كبيرة، فقد دعت إلى الحوار ووقف فوري لإطلاق النار.

وعرضت إيران، المجاورة لكل من أذربيجان وأرمينيا، التوسط في محادثات سلام.

وقالت الولايات المتحدة إنها اتصلت بالطرفين، لحثهما على "وقف الأعمال العدائية على الفور وتجنب الخطاب والأعمال غير المفيدة".

وقال الرئيس دونالد ترامب إن الولايات المتحدة تسعى لوقف العنف.

التعليق على الصورة،

أرمينيا نشرت صورا لما تقول إنه دبابات من أذربيجان تتعرض لهجوم

كيف اندلع القتال؟

أذربيجان بثت صورا لما تقول إنه عربات مدرعة أرمينية مدمرة

قالت وزارة الدفاع الأرمينية إن هجوما على مستوطنات مدنية بينها ستيباناكرت، عاصمة المنطقة المتنازع عليها، قد بدأ في الساعة الثامنة وعشر دقائق صباح الأحد بالتوقيت المحلي.

وقال مسؤولون إن امرأة وطفلا قُتلا. وقالت السلطات الانفصالية في ناغورنو-كراباخ إن 16 من جنودها قتلوا وأصيب 100 آخرون.

وقالت أذربيجان إن 26 مدنيا أصيبوا في قصف أرميني، بينهم خمسة أفراد من عائلة واحدة، واتهمت أرمينيا باستهداف مناطق مكتظة بالسكان.

التعليق على الصورة،

أعلنت أرمينيا التعبئة العسكرية الشاملة

وأعلنت الحكومة الأرمينية الأحكام العرفية والتعبئة العسكرية الشاملة، بعد وقت قصير من إعلان مماثل من قبل السلطات في ناغورنو-كراباخ.

والأحكام العرفية هي إجراء طارئ، يتولى الجيش بموجبه سلطات ووظائف الحكومة المدنية.

وقال رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان: "استعدوا للدفاع عن وطننا المقدس"، بعد أن اتهم أذربيجان بارتكاب "اعتداء مخطط له".

وحذر باشينيان من أن المنطقة على شفا "حرب واسعة النطاق"، واتهم تركيا بـ"سلوك عدواني" في إشارة إلى دعمها لأذربيجان، وحث المجتمع الدولي على الاتحاد لمنع أي مزيد من زعزعة الاستقرار.

وقالت السلطات الإنفصالية إن قواتها دمرت أربع طائرات هليكوبتر أذربيجانية وثلاث طائرات مسيرة و 36 دبابة وعربة جنود مدرعة، وفقا لوكالة أنباء أرمينبريس.

وأضافت أنها قتلت العديد من القوات الأذربيجانية ، لكن لم يتم التحقق من ذلك.

التعليق على الصورة،

ألقى الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف كلمة على شاشة التلفزيون

وأكدت وزارة الدفاع في أذربيجان خسارة مروحية عسكرية لكنها قالت إن طاقمها نجا. وأفادت الوزارة بتدمير 12 نظاما دفاعيا أرمينيا. ونفت الوزارة أي خسائر أخرى تحدثت عنها أرمينيا.

وأعلن رئيس أذربيجان، إلهام علييف، أنه أمر بشن هجوم مضاد واسع النطاق، ردا على هجمات الجيش الأرميني.

وقال في تصريحات أذاعها التلفزيون: "نتيجة للهجوم المضاد، تم تحرير عدد من المناطق السكنية الأذربيجانية التي كانت تحت الاحتلال".

وأضاف: "أنا واثق من أن عمليتنا الهجومية المضادة الناجحة ستضع حدا ... للظلم، والاحتلال المستمر منذ 30 عاما".

التعليق على الصورة،

أذربيجان بثت صورا لما تقول إنه عربات مدرعة أرمينية مدمرة

خلفية الصراع

في عام 1988، قرب نهاية الحكم السوفيتي، بدأت القوات الأذربيجانية والانفصاليون الأرمن حربًا دموية تركت ناغورنو كاراباخ في أيدي الأرمن بعد توقيع هدنة في عام 1994.

وظل الصراع في جبال القوقاز دون حل لأكثر من ثلاثة عقود، مع نشوب القتال بين الحين والآخر.

وأدت اشتباكات على الحدود في شهر يوليو/ تموز الماضي إلى مقتل 16 شخصا، وهو ما أدى إلى اندلاع مظاهرات، كانت الأكبر منذ سنوات في باكو عاصمة أذربيجان، داعية إلى استعادة السيطرة على المنطقة المتنازع عليها.

التعليق على الصورة،

النزاع مستمر منذ أربعة عقود

وتعتبر ناغورني كاراباخ منطقة مستقلة بحكم الواقع، تعتمد بشكل كبير على الدعم من أرمينيا. لكنها غير معترف بها من قبل أي عضو في الأمم المتحدة ، بما في ذلك أرمينيا.

تخضع مساحات شاسعة من الأراضي الأذرية حول الجيب للسيطرة الأرمينية.

فشلت المفاوضات حتى الآن في التوصل إلى اتفاق سلام دائم، ولا يزال النزاع في المنطقة أحد "الصراعات المجمدة" في أوروبا بعد انهيار الاتحاد السوفيتي.

كاراباخ هي الترجمة الروسية لكلمة آذرية تعني "الحديقة السوداء"، بينما ناغورنو هي كلمة روسية تعني "جبلية". يفضل الأرمن العرقيون تسمية المنطقة آرتساخ، وهو اسم أرمني قديم للمنطقة.

على مر السنين قتل الكثير من الجنود على الجانبين في انتهاكات متفرقة لوقف إطلاق النار. عانت أرمينيا غير الساحلية من مشاكل اقتصادية حادة بسبب إغلاق الحدود مع تركيا وأذربيجان.

تشارك روسيا وفرنسا والولايات المتحدة في رئاسة منظمة الأمن والتعاون في مجموعة مينسك الأوروبية ، التي تحاول التوسط في إنهاء النزاع عبر البناء على اتفاق وقف إطلاق النار الذي وقع عليه البلدان في عام 1994.