استرالي يتعرض "للضرب من أخطبوط غاضب جدا" على شواطئ منتجع سياحي

أخطبوط

صدر الصورة، Science Photo Library

التعليق على الصورة،

هاجم الاخطبوط كارلسون أكثر من مرة

تعرض شخص أسترالي لهجوم من "أخطبوط شديد الغضب" بينما كان يسبح خلال إجازة كان يقضيها على أحد الشواطئ الواقعة غربي أستراليا.

وظهر في فيديو انتشر بكثرة الأخطبوط في مياه ضحلة وهو يهاجم الجيولوجي لانس كارلسون.

وقد تبعه الأخطبوط مرة أخرى وصفعه على ذراعه قبل أن يوجه له ضربات في العنق وأعلى الظهر.

وخلفت الضربات بقعا حمراء ووخزا على جلد كارلسون، واستخدم مشروب الكولا لتخفيف الألم الذي أحس به.

وقال كارلسون، الذي كان يعمل منقذ شواطئ لموقع 7News الإخباري إن "العلاج الأمثل في رأيه للوخز الذي تتسبب به الحيوانات البحرية هو الخل، لكنه لم يتوفر له بعد تعرضه للهجوم".

وأضاف أنه يعتقد أن أي محلول حامضي يمكن أن يكون مفيدا، لذلك استخدم الكولا، وقد كان لها أثر جيد.

وقال كارلسون إنه "كان على وشك السباحة بالقرب من المنتجع الذي كانت تقيم فيه عائلته في جيوغرا باي حين رأى ما ظنه ذنب كائن بحري يوجه ضربات لأحد النوارس، ثم اكتشف أنه أخطبوط عندما اقترب منه مع ابنته البالغة من العمر سنتين، وحين بدأ بتصوير لقطات فيديو هاجمه الأخطبوط فجأة".

وقال كارلسون لوكالة رويترز "هاجمنا الأخطبوط، مما سبب لنا صدمة".

وحين عاد إلى المياه لوحده رآه الأخطبوط مرة أخرى وهاجمه مجددا.

وأضاف "أصبحت رؤيتي عبر المنظار ضبابية وأصبحت المياه عكرة في عيني وأذكر أنني أصبت بصدمة واضطراب في الوعي".