مقتل قائد الجيش النيجيري إبراهيم أتاهيرو في حادث تحطم طائرة عسكرية

الجنرال إبراهيم أتاهيرو

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

تم تعيين الجنرال أتاهيرو في منصبه في يناير/ كانون الثاني الماضي

لقي قائد الجيش النيجيري الجنرال، إبراهيم أتاهيرو، مصرعه في حادث تحطم طائرة عسكرية بولاية كادونا شمال غرب البلاد، بحسب مسؤولين.

وقال الجيش إن الحادث وقع أمس الجمعة، بينما كانت الطائرة تحاول الهبوط وسط طقس سيء. كما توفي عشرة ضباط آخرين، بمن فيهم طاقم الطائرة.

وقال الرئيس محمد بخاري إنه "حزين للغاية" جراء الحادث.

وقد تولى الجنرال أتاهيرو، البالغ من العمر 54 عاما، منصبه في يناير/ كانون الثاني الماضي في إطار إصلاح شامل في صفوف كبار ضباط الجيش.

وكان ذلك جزءا من خطة الحكومة، لتعزيز كفاءة الجيش في محاربة التمرد الجهادي المستمر منذ أكثر من عقد.

وقال سلاح الجو النيجيري إن الحادث وقع أثناء هبوط الطائرة في مطار كادونا الدولي.

وقال الرئيس بخاري على تويتر إن الحادث "ضربة قاصمة ... في الوقت الذي تستعد فيه قواتنا المسلحة لإنهاء التحديات الأمنية التي تواجه البلاد".

ويأتي تحطم الطائرة بعد ثلاثة أشهر من تحطم طائرة عسكرية نيجيرية أخرى، قبيل هبوطها إلى مدرج في مطار العاصمة أبوجا، ما أسفر عن مقتل جميع ركابها السبعة.