باكستان: العثور على 22 جثة في وادي سوات

جثة احد القتلى في باكستان
التعليق على الصورة،

بدات السلطات الباكستانية في العثور على الجثث منذ اسابيع

اعلن مسؤولون باكستانيون الثلاثاء العثور على 22 جثة أمس في وادي سوات لاشخاص يشتبه في انتمائهم للجماعات التي تقاتل الحكومة.

وبدأت السلطات الباكستانية في العثور على العديد من الجثث منذ أسابيع مضت، من بينها 18 جثة عثر عليها في المنطقة الاسبوع الماضي حسبما اعلن مسؤولون.

وقال شهود عيان من المنطقة إن قوات الامن الباكستانية ظلت تقوم باغتيالات خارج نطاق القانون كجزء من هجومها ضد حركة طالبان.

لكن قوات الشرطة والجيش نفت هذه الاتهامات، مضيفة أن السكان المحليين ربما كانوا وراء الاغتيالات بدافع "الثأر".

من جانبه وصف سيد رحمن من مفوضية حقوق الانسان المستقلة في باكستان التقارير بشأن اغتيالات خارج نطاق القانون بأنه "مقبولة".

وأضاف رحمن "لقد دعونا إلى تحقيق مناسب لمعرفة من الذي قتلهم، وإذا ما كانوا مسلحين أم أشخاص ابرياء أم مارة بالطريق".

وقال شهود عيان أن معظم الجثث تمت اصابتها عدة مرات، مضيفين أن القتلى كانوا معصوبي العينين واياديهم موثوقة خلف ظهورهم وملقى بهم في الحقول أو الازقة.

وأكد مسؤول محلي رفيع أنه أمر السلطات المحلية باجراء تحقيق "في الظروف التي أدت لهذه الاغتيالات".