مقتل 14 في هجوم على قوة الاتحاد الافريقي في الصومال

الصومال
التعليق على الصورة،

ارتفعت حصيلة الهجوم على مقر القوة الافريقية في مقديشو

ارتفع عدد القتلى جراء الهجوم الذي استهدف مقر القوة الافريقية في مقديشو الى 14 قتيلا بعد الاعلان عن مقتل عشرة جنود بورونديين في الاعتداء الذي ظهر الخميس.

وذكر مسؤولون ان هذه الحصيلة هي غير النهائية للاعتداء الذي نفذ بواسطة سيارة مفخخة ضد المقر العام للقوة الافريقية في مقديشو.

وهذا الهجوم الذي تبنته حركة الشباب الاسلامية المتطرفة هو الاكثر دموية الذي تتعرض له القوة الافريقية منذ انتشارها في مقديشو في مارس/اذار 2007.

وقال المتحدث باسم الجيش البوروندي الجنرال لازاري ندوهايو في بوجومبورا لوكالة فرانس برس "وفق حصيلة جديدة غير نهائية، احصينا حتى الان مقتل عشرة جنود بورونديين في اعتداء مقديشو".

وكان ندوهايو تحدث بعد ظهر الخميس عن مقتل خمسة جنود بورونديين.

واوضح المتحدث ان "خمسة قتلوا لحظة الانفجار وقضى خمسة اخرون متأثرين بجروحهم".

واضاف "رغم هذا الاعتداء, لم نصب بالاحباط في مهمتنا التي تهدف الى مساعدة الصوماليين في استعادة السلام".