بروكسل تحث التشيكيين للتصديق على معاهدة لشبونة

شعار الاتحاد الاوروبي
التعليق على الصورة،

بروكسل تسعى للتصديق على المعاهدة

يجتمع رئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروسو مع رئيس الوزراء التشيكي يان فيشر للبحث في التقدم المتحقق في مصادقة جمهورية التشيك على معاهدة لشبونة.

يشار الى ان جمهورية التشيك وبولندا هما الدولتان العضوان الوحيدتان في الاتحاد الاوروبي اللتان لم تصادقا حتى الآن على هذه المعاهدة.

ومن المنتظر ان تصادق بولندا على المعاهدة خلال الايام القليلة المقبلة، الا ان براغ ما زالت متشككة من مسألة توقيع المعاهدة.

يذكر ان معاهدة لشبونة تهدف بالدرجة الاولى الى ترشيد وتسهيل اجراءات اتخاذ القرارات في الاتحاد الاوروبي، وتوسيع دور التمثيل الاوروبي على مستوى العالم.

وتفرض القوانين ان تصادق جميع الدول الاعضاء في الاتحاد، وعددها 27 دولة، عليها قبل ان تصبح نافذة المفعول.

وكان الايرلنديون قد صوتوا لصالح المعاهدة في استفتاء قاربت نسبته 67 في المئة.

ويسعى السياسيون في انحاء الاتحاد الاوروبي الى التصديق السريع على المعاهدة، حتى يمكن البدء في تطبيق الهياكل الجديدة التي تنص عليها.