بدء الانتخابات الرئاسية في رومانيا

مرشحو رئاسة رومانيا
التعليق على الصورة،

يواجه الرئيس الحالي منافسة من اليسار والليبراليين

بدأت صباح اليوم انتخابات الرئاسة في رومانيا في جولتها الاولى التي يتنافس فيها 12 مرشحا.

ويتقدم المرشحين الرئيس الحالي من يمين الوسط ترايان باشيسكو ومنافسه من اليسار الديموقراطي مرسيا جيوانا.

ويتوقع ان تضع الانتخابات حدا للازمة السياسية التي بدأت مع انهيار حكومة يمين الوسط برئاسة اميل بوش في اكتوبر.

ومنذ ستة اسابيع ورومانيا، التي تعاني من الركود الاقتصادي، في ايدي حكومة انتقالية مؤقتة.

وهذه الجولة هي اول انتخابات في رومانيا بعد عضويتها في الاتحاد الاوروبي.

ويريد الرئيس باشيسكو، الذي يتولى الرئاسة منذ خمس سنوات، فوزا يمكنه من التغلب على ما يقول انه عرقلة احزاب المعارضة لاصلاحاته السياسية.

اما جيوانا، وهو سفير سابق لدى الولايات المتحدو ووزير سابق للخارجية، فيعد الناخبين بخطة تحفيز اقتصادي طموحة.

ويقول مراسل بي بي سي في بوخارست ان عدم وجود حكومة فاعلة في رومانيا الان يعيق دفع القسط المستحق من قرض رتبه صندوق النقد الدولي.

واذا لم يفز اي مرشح باغلبية حاسمة، فستجرى جولة اعادة في 6 ديسمبر المقبل.

وسيقوم الفائز في الانتخابات بتعيين رئيس وزراء وسيكون له اليد الطولى في تنفيذ الاصلاحات المنتظرة لتاهيل البلاد لمعايير الاتحاد الاوروبي.

ويقول المحللون ان الفساد لا يزال طاغيا في رومانيا، بعد ثلاث سنوات من التحاق البلاد بالاتحاد الاوروبي.

وسيجرى استفتاء ايضا اليوم الاحد حول الغاء احد مجلسي البرلمان وتقليل عدد النواب.