وزير اندونيسي: انعدام الاخلاق سبب الكوارث

زلزال بادانج
التعليق على الصورة،

تحدث الوزير في بادانج التي ضربها زلزال في سبتمبر

القى وزير في الحكومة الاندونيسية باللائمة على تراجع اخلاق الناس كسبب لاستمرار تعرض بلاده لسلسلة من الكوارث الطبيعية.

وقال وزير الاتصالات والاعلام تيفاتول سيمبيرنغ ان هناك الكثير من برامج التلفزيون التي تدمر الاخلاق.

لذا، حسب قول الوزير، ستستمر الكوارث الطبيعية في الوقوع.

وجاءت تصريحات الوزير فيما كان يخطب في صلاة الجمعة في بادانج بسومطرة التي تعرضت لزلزال قوي في سبتمبر.

وطالب الوزير بقوانين اكثر تشددا منتقدا تصاعد الانحطاط، الذي يثبته كما قال توفر اسطوانات فيديو اباحية اندونيسية الصنع في السوق المحلية.

وحسب ما ذكرت صحيفة جاكرتا جلوب اثارت تصريحاته ردود فعل غاضبة على الانترنت خاصة بين من يتتبعونه على موقع تويتر.

وتساءل احد المعلقين الاليكترونيين عن تركيزه على لا اخلاقية الناس مع ان في الحكومة ما هو اكثر.

وكان اكثر من الف شخص قتلوا في زلزال بادانج الذي ادى الى هدم مئات المباني في المدينة وخارجها.

وتقع بادانج جنوب اقليم اتشه الذي دمره التسونامي الاسيوي في 2004.