القوات الامريكية في افغانستان تبدأ هجوما واسعا

مروحية امريكية
التعليق على الصورة،

اوباما قرر ارسال 30 الف جندي اضافي الى افغانستان

اعلنت القوات الامريكية انها بدأت عملية عسكرية واسعة اطلقت عليها اسم "غضب الكوبرا" بمشاركة القوات الافغانية يوم الجمعة في منطقة شمالي اقليم هلمند المضطرب.

واعلن الجنرال الامريكي ويليام بيليتيير ان اكثر من الف جندي من قوات البحرية الامريكية (مارينز) يشاركون في هذه العملية تهدف الى قطع المواصلات وطرق الامداد لحركة طالبان وبخاصة تلك التي يستفيد منها مسلحو الحركة لزرع التفجيرات والعبوات الناسفة على جوانب الطرقات.

ولم ترد حتى الآن اي معلومات اخرى تفيد بوقوع ضحايا او بتفاصيل سير العملية العسكرية.

يشار الى ان هذا الهجوم يأتي بعد ايام قليلة من اعلان الرئيس الامريكي باراك اوباما استراتيجيته الحربية في افغانستان والتي تقضي بارسال 30 الف جندي اضافي وتحديد موعد بدء الانسحاب وتسليم زمام الامور للقوات الافغانية بعد 18 شهرا.