الشرطة الافغانية تقتل خطأ عضوا في مجلس الشيوخ

قتل ايضا السائق وجرح شخص ثالث
التعليق على الصورة،

قتل ايضا السائق وجرح شخص ثالث

ذكرت وزارة الداخلية الافغانية ان الشرطة قتلت عضوا في مجلس الشيوخ الافغاني بعدما رفض التوقف بسيارته ليل الثلاثاء في شمال افغانستان.

وقال حاكم ولاية بغلان ان محمد يونس، المعروف باسم شرين آغا، والعضو في مجلس الشيوخ عن الولاية، كان عائدا الى بيته عندما وقع الحادث قرب مدينة بولي-خمري.

وذكر مصدر في وزارة الداخلية في كابل ان السيارة "واصلت السير رغم تلقيها امر الشرطة فاطلق رجال الامن النار."

واضاف المصدر ان "السناتور وسائقه قتلا للاسف وجرح شخص ثالث."

وقالت الشرطة انها كانت متواجدة على الطريق المذكور في محاولة لنصب كمين لمقاتلين في طالبان، يعتقد انهم كانوا في مدينة قريبة.

يذكر ان الوضع الامني تدهور في الشمال الافغاني خلال السنوات الاخيرة، حيث امتد التمرد الذي تشنه حركة طالبان الى المنطقة.

وشهدت السنوات الاربع الاخيرة اغتيال عضو في مجلس الشيوخ وعشرة نواب افغان، منهم من قضى في تفجيرات انتحارية.