أوروبا: فوضى في حركة النقل نتيجة هطول الثلوج

الثلوج غطت بريطانيا
التعليق على الصورة،

يتوقع خبراء الأرصاد أن تنخفض درجات الحرارة الجمعة إلى أدنى مستوى هذا العام

أدت الاجواء المتجمدة في أنحاء متفرقة من اوروبا إلى تعطيل حركة القطارات والطيران في عدد من المطارات البريطانية والفرنسية وايرلندا وهولندا.

وقد تم تأجيل أو إلغاء العديد من الرحلات الجوية في مطار أورلي بباريس ومطار دبلن في ايرلندا ومطار امستردام - شيفول والمطارات الرئيسية في بريطانيا.

كما توقف قطار (يورو ستار) السريع الذي يريط بين لندن وباريس لساعتين قبل أن يصل في نهاية الأمر إلى العاصمة البريطانية، بينما أكد متحدث باسم الشركة أن أربع رحلات أخرى قد ألغيت.

وغطت الثلوج كل الطرقات في دبلن وتم إغلاق المئات من المدارس في أيرلندا حسبما ذكرت صحيفة (آيرش تايمز).

وفي هولندا، أدى تساقط الثلوج إلى اختناقات مرورية شديدة في امستردام وهارليم، بينما عملت القليل من الحافلات في المناطق المتأثرة.

ولقي ما لا يقل عن تسعة مشردين، تتراوح أعمارهم بين 42 و62 عاما، مصرعهم في ألمانيا بسبب التجمد.

لكن الحال كان أسوأ في بولندا، حيث بلغ عدد الضحايا 122 شخصا، معظمهم من المشردين.

وذكر موقع (دويتش فيلا) الألماني الاخباري أن درجات الحرارة انخفضت إلى 10 تحت الصفر، مما أدى لتأخر خدمات إزالة الثلوج في العديد من أنحاء البلاد.

لكن الحال في ألمانيا كان أفضل من شمال السويد، حيث بلغت درجة الحرارة 40.8 درجة مئوية تحت الصفر حسبما ذكرت وسائل إعلام محلية.

وفي وسط البلاد لم يكن الحال أفضل كثيرا، حيث تراوحت درجات الحرارة ما بين 30 إلى 40 تحت الصفر، وهي درجات الحرارة الأعلى التي تشهدها السويد منذ منتصف الثمانينات من القرن الماضي.

وكذلك كان الحال في النرويج التي وصلت درجات الحرارة في بعض مناطقها إلى 40 تحت الصفر كذلك.

وفي النمسا، ظلت السلطات في حلة من التأهب تحسبا لتوقعات بهطول المزيد من الثلوج خلال الأيام القادمة.

وفي جنوب انجلترا عانى 4000 شخص من انقطاع التيار الكهربائي بسبب الثلوج الكثيفة، وتوقعت هيئة الارصاد الجوي هبوط درجات الحرارة إلى 20 درجة مئوية تحت الصفر.

وأدت الثلوج إلى وفاة شخصين في بريطانيا، حيث عثر على جثة رجل تحت الثلج في منطقة ساري، كما لقي شاب يبلغ 16 عاما حتفه في حادث تصادم في منطقة يوركشير.