واشنطن تريد ميزانية إضافية لمواصلة الحرب

جندي
التعليق على الصورة،

تريد الإدارة الأمريكية ميزانية إضافية لتوسيع نطاق الحرب في أفغانستان

تخطط الإدارة الأمريكية لطلب ميزانية إضافية بـ33 مليار دولار من الكونجرس لتغطية نفقات حربيها في العراق وأفغانستان.

وذكرت وكالة الأسوشييتدبرس أن هذا الغطاء المالي سيضاف إلى الميزانية التي ستطلبها وزارة الدفاع للسنة القادمة وتناهز 708 مليارات دولار.

وستخصص الميزانية الإضافية لتوسيع نطاق الحرب في أفغانستان.وكان الرئيس باراك أوباما قد أمر أواخر السنة الماضية بإيفاد 30 ألف جندي إضافي إلى هذا البلد، في إطار تعديل شامل لخطة الحرب.

وستكشف الإدارة الأمريكية عن ميزانيتها للسنة القادمة 2011 بداية شهر فبراير/ شباط.ولم يستبعد مسؤولون عسكريون رفضوا الكشف عن هويتهم أن يتجاوز مشروع ميزانية وزارة الدفاع السبعمئة مليار دولار لأول مرة في التاريخ الأمريكي، لكن الرقم المحدد لم يُعلن عنه بعد.

وتنوي الإدارة الأمريكية كذلك أن تطلع الكونجرس على أن أولويتها خلال السنوات القادمة هي الفوز في الحربين الحاليتين، والعمل على تجنب حروب جديدة، خلال عرض السياسة الدفاعية لأربع سنوات.

ويشمل هذا التقرير الخطوط العريضة لمهام الولايات المتحدة العسكرية في 6 مناطق، وتطوير الطائرات من دون طيار التي تستخدم للمراقبة ولشن غارات.