اتهامات جنسية لمفتش اسلحة العراق السابق سكوت ريتر

سكوت ريتر
التعليق على الصورة،

سكوت ريتر من اشد المنتقدين للحرب على العراق

قال مسؤولون في محكمة امريكية ان مفتش الاسلحة السابق سكوت ريتر يواجه تهمة التواصل الجنسي غير القانوني مع قاصر، وذلك اثر ضبطه عبر الانترنت.

وكان ريتر، البالغ من العمر 48 عاما، استقال عام 1998 من عمله في الامم المتحدة كمفتش اسلحة بعد سبع سنوات في الوظيفة.

وينفي سكوت ريتر، وهو من اشد المنتقدين علنا للحرب على العراق، التهمة التي تقول انه تبادل رسائل جنسية مع شرطي على الانترنت قدم نفسه كصبية عمرها 15 عاما.

وقال مسؤول في المحكمة ان التهمة وجهت في يناير/كانون الثاني في محكمة محلية بولاية بنسلفانيا رغم ان ريتر يعيش في نيويورك.

وقال مساعد المدعي الجزئي بمقاطعة مونرو ببنسلفانيا في مقابلة مع بي بي سي: "الاتهامات هي ان المدعى عليه كشف عورته وقام بتصرف جنسي امام كاميرا انترنت".

واكد ان سكوت ريتر افرج عنه بكفالة بعد جلسة اولية في 17 ديسمبر/كانون الاول على ان تبدأ المحاكمة في مارس/اذار.

وقال المسؤول القضائي ان المدعى عليه قد يواجه، اذا ادين، الحكم بالسجن سبع سنوات.

ورفض ريتر التعليق على الاتهامات الخميس لدى سؤال الصحفيين له خارج منزله كما ذكرت وكالة اسوشيتدبرس.