مجلس الدوما يقر الإصلاحات على قوانين حقوق الإنسان

المحكمة
التعليق على الصورة،

المحكمة المحكمة الأوروبية لحقوق الانسان تنظر عددا كبيرا من القضايا

أقر مجلس النواب الروسي (الدوما) البرتوكول 14 من بوتوكولات المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بعد طول تأخير.

تبسيط عمل المحكمة

ومن شأن البروتوكول 14 خفض عدد القضاة في اللجان المكلفة البت في قضايا مثل قبول الحالات. كما أنه يمهد الطريق لوضع قواعد جديدة لضمان التزام الدول بادخال تغييرات جوهرية على القوانين أو الممارسات الوطنية، على النحو الذي أمرت به المحكمة، حسبما يقول محلل الشؤون الأوروبية وليام هورسلي. ويقول خبراء ان التغييرات من شأنها الإسراع في معالجة القضايا بنسبة تصل إلى 25 في المائة. وقال نائب وزير الخارجية الروسي اندريه دينيسوف انه من بين 112 ألف حالة منظورة حاليا أمام المحكمة الأوروبية هناك 27 ألف حالة تم رفعها من قبل مواطنين روس.

وأضاف أن التصديق على البروتوكول من شأنه أن يحول إلى المحكمة إلى " وكالة فعالة لا شأن لها بالانتماءات السياسية" حسبما أفادت وكالة ايتار تاس للأنباء.