البرلمان الأفغاني يبدأ عطلته الشتوية دون الموافقة على حكومة كرزاي

البرلمان الأفغاني
التعليق على الصورة،

البرلمان الأفغاني يبدأ عطلته دون إقرار حكومة كرزاي الجديدة

قال متحدث باسم البرلمان الأفغاني إن البرلمان سيبدأ الاثنين عطلته الشتوية دون انتظار تقديم الرئيس حامد كرزاي قائمة الأسماء المرشحة لأعضاء الحكومة الجديدة التي رفض البرلمان معظمها للمرة الثانية.

وأوضح حسيب نوري المتحدث باسم البرلمان أن العطلة ستستمر حتي العشرين من شهر فبراير/شباط المقبل.

من جانبه قال المتحدث باسم الرئيس الأفغاني إن كرزاي قد يتقدم بقائمة الأسماء المرشحة لشغل 11 منصبا شاغرا في حكومته بعد عودة البرلمان من العطلة.

إلا أنه لم يعرف بعد ما إذا كان كرزاي سيستخدم سلطاته لدعوة البرلمان للانعقاد قبل نهاية العطلة الشتوية.

وكان البرلمان الأفغاني قد رفض للمرة الثانية السبت عشرة من أصل سبعة عشر مرشحا تقدم بهم كرزاي لاستكمال تشكيلة حكومته بينما وافق على تعيين زلماي رسول وزيرا للخارجية، وحبيب الله غالب وزيرا للعدل.

كما رفض البرلمان قبل أسبوعين سبعة عشر من بين أربعة وعشرين اسما رشحها كرزاي.

واحتاج كرزاي الذي أعيد انتخابه رئيسا في الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني إلى ستة أسابيع لعرض تشكيلة حكومته الجديدة على البرلمان الأفغاني الذي يتألف من مجموعة متنوعة من زعماء حرب سابقين وشخصيات أخرى من المجتمع المدني.

وكان كرزاي يأمل في أن يصادق البرلمان على تشكيلة حكومته الجديدة قبل حلول موعد انعقاد مؤتمر لندن الدولي للمانحين حول أفغانستان في وقت لاحق من الشهر الجاري وهو الأمر الذي يبدو الآن مستحيلا.