اوباما يدعو الى عدم تعطيل اصلاحات نظام الرعاية الصحية

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

دعا الرئيس الامريكي باراك اوباما حزبه، الحزب الديمقراطي، الى تجنب تعطيل الاصلاحات المزمعة في نظام الرعاية الصحية الامريكي، عقب الفوز المفاجئ للجمهوريين بمقعد مجلس الشيوخ عن ولاية ماساتشيوسيس.

وقال اوباما، في تصريحات لشبكة ايه بي سي الاخبارية التلفزيونية، ان التصويت على مشروع قانون اصلاح النظام يجب ان يؤجل حتى تسلم السيناتور الجمهوري الجديد، سكوت براون، منصبه.

كما دعا المشرعين الامريكيين من كلا الحزبين الى التركيز على البنود المتفق عليها بينهم حول مشروع القانون.

وكان البيت الأبيض قد اعلن ان اوباما سيتمسك بأجندته بما في ذلك اصلاح نظام الرعاية الصحية رغم خسارة مقعد مجلس الشيوخ عن ولاية ماساتشيوسيس.

وقال ديفيد اكسيلرود احد كبار مستشاري الرئيس ان البيت الأبيض سيعيد النظر في التكتيكات المتبعة، مضيفا أن جوهر السياسة لن يتغير.

وأظهرت نتائج فرز الأصوات فوز الجمهوري سكوت براون في الانتخابات التي اجريت لشغل مقعد مجلس الشيوخ الشاغر في ولاية ماساتشيوسيس الأمريكية، بعد موت ادوارد كنيدي، وهو ما يعني خسارة الحزب الديمقراطي لاغلبيته الحاسمة في المجلس.

الرئيس الأمريكي، باراك أوباما

يشكل فوز براون بالمقعد ضربة كبيرة لأوباما

وهزم براون الديمقراطية مارتا كوكلي، بعد منافسة شرسة تلقي فيها هزيمة الحزب الديمقراطي بظلال من الشك على فرص اقرار برنامج الرعاية الصحية الذي يعتبر من اهم اركان السياسة الداخلية للرئيس اوباما.

ويشكل فوز براون ضربة كبيرة لأوباما إذ بفوز براون يرتفع رصيد الجمهوريين الى 41 مقعدا في مجلس الشيوخ الذي يتألف من 100 مقعد وبالتالي يحرم الديمقراطيين من أغلبية 60 صوتا المطلوبة لتمرير مشاريع القوانين.

ومن شأن هذا الفوز تمكين الجمهوريين من عرقلة برنامج اصلاح النظام الصحي، الذي يعتبر أهم بنود سياسة أوباما الداخلية.

الفائز بمقعد ولاية ماساشوسيتس

قال براون إنه سينصم إلى جهود الجمهوريين لإعاقة خطة الرعاية الصحية

ويقول مراسل بي بي سي في بوسطن، بول آدم، إن هزيمة المرشحة الديمقراطية، كوكلي، يشكل هزيمة مخزية للديمقراطيين وادارة أوباما في الذكرى السنوية الأولى لوصوله إلى البيت الأبيض.

ويضيف المراسل أن هزيمة المقعد يمثل مشكلة كبيرة للحزب الديمقراطي الذي ظل يحتفظ به لنحو نصف قرن.

وقال براون البالغ من العمر 50 عاما في خطاب فوزه إن ناخبي ماساتشيوسيس منحوه "نصرا عظيما.. إن سكان هذه الولاية تحدوا الأقدار وتنبؤات الخبراء".

وأوضح براون أنه سينضم إلى جهود الجمهوريين الرامية إلى إعاقة خطة الرعاية الصحية لأوباما.

المرشحان

فوز براون يهدد أغلبية الديموقراطيين في مجلس الشيوخ

وحصل براون على 52 في المئة من أصوات الناخبين في حين حصلت منافسته كوكلي على 47 في المئة ولم يحصل مرشح ثالث سوى على أقل من 1 في المئة.

وكان مراسل بي بي سي في واشنطن قد قال قبيل الاعلان عن النتائج ان حملة المرشحة الديموقراطية لم تكن موفقة بينما حظى المرشح الجمهوري بدعم واسع ونشاط كبير من أنصار الحزب الجمهوري لتجنيد الدعم له.

زيارة أوباما

وكان أوباما قد قام بزيارة إلى بوسطن ليقدم الدعم لحملة كوكلي، في مؤشر للقلق المتنامي الذي يحس به البيت الأبيض.

ويقول المراقبون إنه مع إظهار الاستطلاعات أن حوالي نصف الأمريكيين يرون أن أوباما لم يف بوعوده الانتخابية فان نتائج انتخابات ماساتشيوسيس قد تكون مقياسا لتقييم السنة الأولى لأوباما في البيت الأبيض.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك