نجوم الغناء والسينما يحيون حفلا لصالح ضحايا زلزال هايتي

نظم النجم السينمائي العالمي جورج كلوني حفلا غنائيا خيريا لصالح ضحايا زلزال هايتي شارك فيه عدد من كبار نجوم التمثيل والغناء من حول العالم مثل مادونا وجوليا روبرتز وبراد بت.

حفل خيري لهايتي

وضمت قائمة النجوم الذين شاركوا في حفلة الغناء الخيرية التي استمرت لساعتين كلا من بونو وريحانا الذين قاما بتسجيل مشاركتيهما في وقت سابق من لندن.

فعلى نغمات موسيقية حزينة ناشد عشرات من نجوم السينما والغناء العالم التبرع لضحايا زلزال هايتي خلال الحفل الذي شارك في تقديمه ايضا مغني الراب المولود في هايتي ويسليف جان.

وعرض البرنامج الذي استمر لمدة ساعتين باسم "الامل من أجل هايتي الان" على شاشات كافة شبكات التلفزيون الامريكية وعلى موقع يوتيوب على شبكة الانترنت وقناة "ام تي في" ببريطانيا الجمعة.

وقد شارك أكثر من مئة شخصية مشهورة في المناسبة حيث قدموا عروضا من نيويورك ولوس أنجليس ولندن.

وتضمن البرنامج الذي كان يهدف الى جمع أكبر حشد جماهيري على الاطلاق مشاركات موسيقية وشهادات عن اثار الكوارث أو النجاة منها، كما شارك في المناسبة ممثلون قدموا تبرعات عبر الهاتف في حين أذاع أيضا لقطات ومقابلات مع سكان هايتي.

اضطلاع بالمسؤولية

التعليق على الصورة،

شارك عدد كبير من نجوم السينما والغناء في الاجابة على اتصالات الجمهور لاستقبال تبراعاتهم النقدية

وفي مقابلة أجرتها معه محطة "إم تي في"، قال جورج كلوني "لدينا الكثير من المسؤولية للاضطلاع بها والالتفات إلى أناس ليس بوسعهم الانتباه إلى أنفسهم".

وأضاف "الشيء الذي بإمكاننا القيام به هو أولا وقبل كل شيء جمع الأموال وحسب".

وختم بقوله "لو اعتقدت أنه بإمكاننا جميعا حمل المجارف والذهاب إلى هناك والمساعدة، بدون أن نكون عقبة في الطريق، فأظن أن الكثير من الأشخاص كانوا سيفعلون ذلك".

تبرعات

هذا وقد كشف المتحدث باسم كلوني لوكالة رويترز للأنباء إن النجم السينمائي تبرع خلال الحملة بمبلغ مليون دولار.

كما قدم نجوم آخرون مبالغ كبيرة، من بينهم ديكابريو الذي وقَّع شيكا بمبلغ مليون دولار لصندوق كلينتون بوش لمساعدة هايتي، والذي كان قد أنشئ تلبية لدعوة الرئيس باراك أوباما لهما للمساعدة بجهود الإغاثة في هايتي.

كما قام الممثلان دينزل واشنطن ونيكول كيدمان بتقديم تبرعات لصالح ضحايا الزلزال.

وستقسم عائدت البرنامج الخيري حسب وكالة رويترز بين منظمات الاغاثة وبينها صندوق كلينتون بوش من أجل هايتي وبرنامج الاغذية العالمي التابع للامم المتحدة والصليب الاحمر وصندوق الامم المتحدة للطفولة "يونيسيف".

وتقدر منظمات الاغاثة أن ثلث سكان هايتي ومجموعهم تسعة ملايين نسمة بحاجة الى مساعدات غذائية ومياه ومأوى لفترة طويلة.