حريق في طائرة ركاب ايرانية يسفر عن إصابة أكثر من 40 شخصا

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

ذكرت وسائل الاعلام الرسمية الايرانية أن حريقا اندلع على متن طائرة ركاب إيرانية تابعة لشركة طيران خاصة تحمل على متنها حوالي 160 راكبا، مما أسفر عن عن إصابة أكثر من 40 من ركابها بجروح.

هذا ولم تتحدث التقارير عن وقوع ضحايا في الحادث الذي وقع لدى هبوط الطائرة في مطار مشهد الواقع شمال شرقي البلاد.

وذكر التلفزيون الايراني ان الطائرة، التي كانت تقل على متنها زوارا إيرانيين للعتبات المقدسة عند الشيعة، تابعة لشركة "تابان اير" الخاصة للطيران.

خريطة ايران

ونقل اكثر من اربعين مصابا الى المستشفى في مشهد، ولم يسفر الحادث عن وقوع اي وفيات، حسب وسائل الاعلام الايرانية.

وتملك ايران عدة طائرات سوفيتية الصنع من نوع توبوليف، ومنها الطائرة المذكورة وهي من طراز تي يو 154

واعاقت العقوبات الامريكية المفروضة على ايران قدرتها على تحديث طائراتها الامريكية البالغة من العمر أكثر من 30 عاما، كما جعلت من الصعب حصول طهران على قطع الغيار لطائراتها غربية الصنع.

وتعتمد ايران على الطائرات الروسية، وكثير منها طائرات تنتمي إلى الحقبة السوفيتية، التي اصبح من الصعب الحصول على قطع الغيار اللازمة لها منذ سقوط الاتحاد السوفيتي.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك