بورما قد تفرج عن المعارضة سان سو تشي في نوفمبر

امضت سان سو تشي 14 عاما رهن الاقامة الجبرية
التعليق على الصورة،

امضت سان سو تشي 14 عاما رهن الاقامة الجبرية

افادت تقارير واردة من بورما ان الحكام العسكريين ينوون الافراج عن المعارضة البارزة اونج سان سو تشي من الاقامة الجبرية المفروضة عليها في نوفمبر تشرين الثاني المقبل.

ونقلت رويترز عن مسؤولين اثنين حضرا اجتماعا اقليميا مؤخرا قولهما ان وزيرا في الحكومة ابلغ الحاضرين بانه سيتم الافراج عن زعيمة المعارضة.

وابلغ وزير الداخلية الميجر جنرال مونج او الاجتماع الذي عقد في 21 يناير كانون الثاني انه سيتم الافراج عن سو تشي في نوفمبر تشرين الثاني.

وأكد الشخصان اللذان حضرا الاجتماع ان هذا التصريح تم الادلاء به امام عدة الاف في بلدة كايوكبادونج، حسب الوكالة.

يشار الى ان المعارضة البورمية رهن الاقامة الجبرية في منزلها في العاصمة البورمية رهن الاحتجاز الذي تم تمديده في اغسطس آب الماضي.

وقد قدم محامو اونج سان سو تشي، الحاصلة على جائزة نوبل للسلام، طعنا لدى المحكمة العليا البورمية ضد الاقامة الجبرية التي تخضع لها المعارضة البورمية منذ 14 عاما.