الشرطة البوسنية تداهم قرية "وهابية"

خريطة البوسنه

شنت الشرطة البوسنية عملية ضخمة على قرية مسلمة متزمتة دينيا في شمال البلاد لمنع ما سمته "محاولات زعزعة البلاد".

وشارك في تلك العملية مئات الضباط البوسنيين الذين داهموا قرية جورنيجا ماوكا في شمال البوسنه.

وتعد القرية معقلا لأتباع الفكر الوهابي المتشدد في الإسلام.

وطوق 600 ضابط شرطة القرية قبل مداهمتها صباح الاثنين حسبما صرح ناطق باسم الشرطة.

وقال مكتب المدعي الحكومي إن العملية تعد الأكبر التي تقوم بها الشرطة البوسنية منذ الحرب التي شهدتها البلاد بين عامي 1992- 1995.

وقد أغلقت قوات الأمن القرية الشمالية المعزولة القريبة من مدينة بريكو ويبلغ عدد سكانها نحو 100 نسمة في حين استمرت العملية.

وقال بوريس جروبيستش الناطق باسم المدعي العام في البوسنه: "إن هدف العملية رصد الأشخاص الذين يهددون النظام الدستوري، ويحضون على الكراهية بدوافع وطنية ودينية وعنصرية".

ولم يكشف الناطق باسم المدعي البوسني ما اذا كان قد وقعت أي اعتقالات.