مقتل وجرح 20 في انفجار جنوبي أفغانستان

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أدى تفجيرعبوة بطريق التحكم عن بعد الى مقتل وجرح حوالي عشرين شخصا جنوبي افغانستان.

وقد وضعت العبوة في دراجة نارية كانت متوقفة بالقرب من موقع لصراع الكلاب في لاشقر جاه عاصمة إقليم هلمند الجنوبي، في وقت تجمعت فيه حشود لمواجهة المبارزة، حسب ما صرح به نائب قائد الشرطة في الإقليم كمال الدين خان لوكالة فرانس برس للأنباء.

وقال مدير صحة إقليم هلمند إن 14 جريحا وجثتين قد نقلوا الى المستشفى الرئيسي في مدينة لاشقر جاه، واضاف أن نقل الجرحى إلى المستشفى مستمر.

يذكر أن القوات البريطانية والأمريكية في الإقليم تستعد لتنفيذ عملية عسكرية كبيرة في الضواحي الغربية لمدينة لاشقر جاه.

"الأمن في تحسن"

وكان الجنرال ستانلي ماكريستال قائد القوات الأمريكية في افغانستان قد قال إن الوضع الأمني هناك أفضل.

وحذر الجنرال ماكريستال من أن تهديد طالبان لا يزال خطراً، لكنه قال إن التغييرات التي أجريت في العام الماضي ومن بينها التعاون مع القوات الافغانية قد بدأت تعود بنتائج جيدة.

وفي حديث امام مؤتمر لحلف شمال الأطلسي في تركيا، قال القائد العسكري الأمريكي إن الثمانية عشر شهراً المقبلة توفر فرصة فريدة للقوات الدولية من أجل جلب الاستقرار الى افغانستان.

وكانت قمة لندن التي عقدت مؤخرا في العاصمة البريطانية قد تعهدت ببدء عملية نقل السلطة الأمنية في بعض الولايات الأفغانية بنهاية عام 2010.

ووصف دافيد ميليباند وزير الخارجية البريطاني عام 2010 بأنه عام "حاسم" لأن هناك حكومة جديدة تحكم البلاد، إلا أنه حذر من "انتعاش" الحركات المسلحة.

كما تعهدت القمة برصد مبلغ 140 مليون دولار لاجتذاب كوادر في طالبان إلى جانب الحكومة.

وكان متحدث باسم الحكومة الافغانية قد اعلن أن الحكومة ستدعو مجلس اللويا جيركا، او مجلس الوجهاء والزعماء وشيوخ القبائل، الى الاجتماع لاستضافة حركة طالبان لمناقشة التوصل الى تسوية سياسية لمشاكل البلاد.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك