لبنان: العثور على اجزاء كبيرة من حطام الطائرة الاثيوبية

فرق البحث اللبنانية
التعليق على الصورة،

السبب المحتمل للحادث هو سوء الاحوال الجوي

اعلنت السلطات اللبنانية ان عمليات البحث عن حطام الطائرة الاثيوبية قد اسفرت عن العثور على اجزاء كبيرة من الحطام الذي تناثر في مياه البحر الابيض المتوسط قبالة بيروت.

وكانت الطائرة المنكوبة قد سقطت بعد دقائق من إقلاعها من مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت الشهر الماضي مما اسفر عن مقتل 90 شخصا.

وقالت السلطات ان الاجزاء المحطمة التي عثر عليها كانت ترقد على بعد 45 مترا من سطح البحر وان الغواصين قاموا بتصويرها قبل ان تنتشلها فرق البحث.

وتمكنت فرق الانقاذ من انتشال ما لا يقل عن 15 جثة لضحايا الطائرة التي سقطت بعد دقائق من إقلاعها من بيروت متوجهة إلى اديس ابابا، فيما يرجح ان جثث بعض الركاب ما زالت مقيدة باحزمة الامان في مقاعدها في بقية حطام الطائرة.

وقال غازي العريضي وزير النقل اللبناني انه عثر على " جزء من المنطقة الخلفية للطائرة يتراوح طوله بين 10 و12 مترا على عمق 45 مترا قبالة بلدة الناعمة" التي تقع على بعد 12 كيلو متر جنوبي بيروت.

الصندوق الاسود

وقال العريضي في مؤتمر صحفي ان فرق البحث تمكنت من تحديد موقع الصندوقين الاسودين، مشيرا الى ان العمل جار لانتشالهما.

التعليق على الصورة،

تسير الخطوط الاثيوبية رحلات منتظمة بين اديس ابابا وبيروت

واضاف" بدأ غطاسون من الجيش اللبناني النزول للعمل على انتشالهما الذي يتطلب وقتا"

وكانت الطائرة، وهي من نوع بوينج 737 تابعة للخطوط الجوية الاثيوبية، قد اقلعت في في أجواء عاصفة، وقالت السلطات في لبنان ان السبب المحتمل للحادث هو سوء الاحوال الجوية.

ويشارك عناصر من الجيش والبحرية اللبنانية والقوة الدولية في لبنان في عمليات البحث عن ناجين.

وتربط لبنان واثيوبيا علاقات تجارية واقتصادية قوية، ويعمل الالاف من الاثيوبيين في خدمة البيوت في لبنان.

يذكر أن الخطوط الجوية الاثيوبية تسير رحلات منتظمة بين اديس ابابا وبيروت.