تجارب بالمتفجرات على خنازير أنقذت جنودا بريطانيين

كشف وزير بريطاني الثلاثاء ان الجيش البريطاني اجرى اكثر من مئة تجربة لمتفجرات على خنازير خلال الاعوام الخمسة الاخيرة ما اتاح انقاذ العديد من الجنود في افغانستان والعراق.

واجريت هذه التجارب على الخنازير في مختبر للابحاث العسكرية بين 2005 و2009.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مسؤولين بريطانيين قولهم ان هذه التجارب ساهمت في تحسين كيفية معالجة الاصابات التي تتسبب بها خصوصا القنابل اليدوية الصنع. وقال وزير الدولة البريطاني لشؤون الدفاع كونتين ديفيس ان "هذه الابحاث سمحت باحراز تقدم كبير في تقنيات ما بعد الاصابات مثل النزف الذي تتسبب به اصابة بالغة وانقذت حياة العديد من الجنود على مسرح العمليات في العراق وافغانستان". واوضح ان تقنيات جديدة تم تطويرها انطلاقا من هذه التجارب اثبتت فاعليتها خصوصا "في حالات وقوع عدد كبير من الجرحى وتأخر نقل هؤلاء الى المستشفيات".

وقتل 256 جنديا بريطانيا في افغانستان منذ تدخل القوات الدولية العام 2001 فيما يتواجد في العراق ثاني أكبر وجود عسكري في اطار التحالف الدولي منذ 2003.

وتنشر بريطانيا في افغانستان تسعة الاف جندي يشكلون ايضا ثاني اكبر كتيبة على مسرح العمليات.