مقتل جندي من قوات الحلف الاطلسي في الهجوم على مرجة

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أعلن حلف الاطلسي مقتل جندي لم يحدد جنسيته في القوات الدولية يوم الثلاثاء في جنوب افغانستان، هو الثالث او الرابع الذي يسقط في الهجوم الذي تشنه القوات الافغانية والدولية على معقل طالبان في مرجة.

وجاء في بيان صدر عن الناتو ان الجندي قتل "في اطار عملية (مشترك) التي بدأت منذ أيام في المنطقة.

واكد الناتو والسلطات العسكرية في الدول المعنية حتى الآن مقتل ثلاثة جنود في العملية العسكرية هم بريطاني وأمريكي والعسكري الذي قتل الثلاثاء.

اما الجندي الرابع الذي قتل منذ السبت في جنوب افغانستان فلم يعلم ما اذا كان سقط في الهجوم.

كما قتل ستة جنود اخرين من القوات الدولية هم ثلاثة امريكيين وثلاثة بريطانيين منذ السبت في جنوب البلاد ولكن في مناطق بعيدة عن مرجه.

وشن نحو 15 الف جندي من القوات الأفغانية والدولية ليل الجمعة السبت هجوما واسع النطاق على منطقة مرجة معقل طالبان في ولاية هلمند.

وبمقتل هذا الجندي يرتفع الى 77 عدد الجنود الاجانب الذين قتلوا منذ 2010 بحسب موقع "آي كاجولتيز.اورغ" بعدما سجل العام 2009 حصيلة غير مسبوقة من القتلى في صفوف القوات الدولية وصلت الى 520 قتيلا.

وقد اضطرت قوات مشاة البحرية الأمريكية التي تقاتل مع قوات الناتو ضد حركة طالبان في جنوب أفغانستان لاستدعاء طائرات هليكوبتر لمساندتها خلال معركة بالمدافع.

وتواجه قوات مشاة البحرية نيرانا كثيفة ومستمرة من رشاشات مقاتلين من طالبان يختبئون في ملاجئ، بينما يحاولو جنود المارينز السيطرة على بلدة المرجة.

وفي شمال المنطقة عثرت القوات البريطانية على مخبأ يمتليء بملابس عسكرية سرقت من الجيش الأفغاني ومن الشرطة الأفغانية مما يشير إلى أن طالبان تخطط لشن هجمات باستخدام هذه الملابس. وتضطر القوات الامريكية والبريطانية إلى التعامل مع أعداد كبيرة من القنابل البدائية الصنع.

قوات مشاركة في "العملية المشتركة" بأفغانستان

هذه هي المرة الأولى التي تجد القوات الأفغانية نفسها في الطليعة، سواء كان ذلك في مرحلة التخطيط للهجوم أو المشاركة في الأعمال القتالية

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك