مقدم برامج يعترف على شاشة التلفزيون بخنق "صديقه" المصاب بالايدز

اعتقلت الشرطة في منطقة نوتنجهام شير البريطانية مقدم برامج تلفزيونية بعد اعترافه في برنامج تلفزيوني بانه خنق "صديقه"، الذي كان راقدا في المستشفى للعلاج.

وجاء إقدامه على تلك الخطوة، كما قال، بعد تأكيد الطبيب بان ليس بوسعه فعل الكثير لتخفيف معاناة المريض بسبب إصابته بمرض الايدز.

وقد بثت الشهادة التي أدلى بها مقدم البرامج راي جوسلينج البالغ من العمر 70 عاما على شاشة بي بي سي، وكشف فيها بأنه اطبق بالوسادة على وجه "صديقه" الذي كان يرتبط معه بعلاقة مثلية، بدافع الرحمة وبناء على اتفاق بينهما في حال اليأس من تحسن حالته الصحية.

وأكدت الشرطة البريطانية، الاربعاء، قيامها باستجواب جوسلينج بعد اعترافه المفاجئ ضمن برنامج بثته بي بي سي يوم الاثنين الماضي.

وكان جوسلينج قد قال في وقت سابق أنه لن يكشف هوية "صديقه" السابق او الزمن والمكان الذي قام فيه بهذه الخطوة.

وأوضح جوسلينج وهو ناشط في مجال صناعة الافلام الطريقة بالقول انه طلب من الطبيب المعالج أن يتركه مع المريض على انفراد لبعض الوقت ما سمح له بالقيام بفعلته التي أكد انه غير نادم على القيام بها.

واضاف في اجابة لسؤال مقدم البرنامج التلفزيوني أنه "غير نادم" وأنه لا يعتقد بأن ما فعله كان جريمة.