إسبانيا: اعتقال "قيادي في حركة إيتا" في فرنسا

اسم إيتا على أحد الجدران
Image caption اسم إيتا على أحد الجدران

أعلنت وزارة الداخلية الإسبانية اعتقال أحد قيادات حركة الباسك الانفصالية "إيتا"، شمال غربي فرنسا.

و تم اعتقال إيبون جيوسكوتكسيا مع اثنين من أفراد المجموعة في عملية إسبانية فرنسية مشتركة.

وتحارب جماعة "إيتا" المسلحة من أجل انفصال إقليم الباسك عن إسبانيا.

وتتهم بالتسبب في مقتل نحو 820 شخصا في اسبانيا خلال حملتها هذه.

وكانت إيتا قد أعلنت عام 2006 الالتزام بهدنة، إلا أنها خرقتها في كانون الأول/ديسمير من نفس العام.

وقالت الوزارة إن إيبون جيوسكوتكسيا كان "أرفع" قيادي في الجماعة وقائدها العسكري.

وجرى الاعتقال في قرية كاهان الصغيرة بإقليم نورماندي.

وهناك تعاون وثيق بين السلطات الفرنسية والإسبانية لملاحقة أعضاء "إيتا".

يذكر أن أربعة يشتبه بعضويتهم في الجماعة قد اعتقلوا في البرتغال وفرنسا الشهر الماضي.

وصادرت السلطات البرتغالية قبل ثلاثة اسابيع نصف طن من المتفجرات، وذلك في منزل تستخدمه الجماعة.

ورغم اعتقال عدد من قياديي الجماعة إلا أن إيتا لا تزال نشطة، وقد قتلت ثلاثة من ضباط الشرطة الإسبان في عمليات تفجير سيارات خلال عام 2009.

وفي كانون الأول/ديسمبر الماضي أعلنت إسبانيا رفع درجة التأهب في البلاد إلى 2.

يذكر أن أعلى درجة للتأهب في اسبانيا هي 4.