كارل روف يعترف بارتكاب بوش اخطاء في سياسته حول العراق

كارل روف وجورج بوش
Image caption يعترف روف باخطاء في فترة حكم بوش

يقول كارل روف، مستشار الرئيس الامريكي السابق جورج بوش ان عدم العثور على اسلحة دمار شامل في العراق دمر سمعة الرئيس بوش.

وكتب روف في مذكراته انه كان يتعين عليه بذل المزيد من الجهد لنفي الادعاءات بان الرئيس بوش كذب بشأن اسلحة صدام حسين.

ووصف موقفه ذاك بانه واحدة من اسوأ اخطائه، لكنه وصف انجازات ادارة بوش بانها "رائعة وهامة ومعمرة".

ودافع روف، في كتابه "الشجاعة والتبعات" الذي يصدر الاسبوع المقبل، عن بوش قائلا ان التاريخ سينصف فترتي حكم الرئيس.

وقال ان الرئيس لم يضلل عمدا الشعب الامريكي بشأن وجود اسلحة الدمار الشامل، ووصف غزو العراق عام 2003 بانه مبرر في اطار رد الفعل على هجمات سبتمبر/ايلول.

وكانت القاعدة واسامة بن لادن وراء تلك الهجمات، لكن ادارة بوش ربطت بينها وبين صدام حسين لحشد الدعم لغزو العراق.

كما دافع روف في كتابه عن رد فعل الرئيس بوش على اعصار كاترينا الذي دمر نيواورلينز ومناطق اخرى عام 2005.

وكان روف في قلب بعض اكبر القرارات التي اتخذتها ادارة بوش وايضا في قلب اكثرها اثارة للجدل، وعمل ككبير الاستراتيجيين في حملتي انتخاب بوش ما جعل الجمهوريين يجلونه والديموقراطيين يغارون منه.

وفي بداية فترة حكم بوش الثانية رقي روف الى منصب نائب كبير الموظفين ليصبح المسؤول عن تنسيق سياسات البيت الابيض متوليا امورا متعددة من الامن الداخلي الى الاقتصاد والامن القومي.