فرنسا: حظر ملصقات "مناهضة للإسلام والجزائر"

منقبة
Image caption جمعيات حقوقية اعتبرت الملصقات مناهضة للاسلام

أمر القضاء الفرنسي الجمعة بسحب ملصقات انتخابية لحزب "الجبهة الوطنية" اعتبرتها جمعيات حقوقية ملصقات "مناهضة للاسلام" واحتجت عليها الجزائر.

وتمثل تلك الملصقات امرأة ترتدي نقابا أسود تقف الى جانب خريطة فرنسا يغطيها علم جزائري وفوقها مآذن على شكل صواريخ كتب عليها "لا للتيار الاسلامي".

واصدرت محكمة في مرسيليا قرارا اعتبرت فيه ان "هذه الملصقات الاستفزازية تثير قلقا من شانه ان يؤدي الى شعور بالنفور والرفض ازاء مجموعة من الاشخاص تستهدف ممارساتهم الدينية وازاء "النساء والجنسية" المشار اليها.

وفي محضر قرارها أدانت المحكمة الجبهة الوطنية وزعيمها جان ماري لوبن وأمرته "بسحب كافة الملصقات ايا كانت الاماكن التي علقت فيها وايا كانت طبيعتها في غضون 24 ساعة" و"بدفع غرامة قدرها 500 يورو عن كل يوم تأخير".

وقد علقت الملصقات في اقليم بروفانس حيث يترشح لوبن على رأس قائمة انتخابية لعضوية المجلس الاقليمي في اقتراع مقرر في جولتين في 14 و21 مارس/ اذار الجاري.

ورفعت الرابطة ضد العنصرية ومعاداة السامية والحركة ضد العنصرية ومن اجل الصداقة بين الشعوب شكوى امام القضاء ضد تلك الملصقات واعتبرتها "مناهضة للاسلام".

من جانب آخر دعا وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي الاثنين "الدولة الفرنسية الى اتخاذ التدابير الضرورية عندما تنتهك رموز دولة اجنبية".

وقد رفع صاحب الملصقة التي وضعها أصلا للاستفتاء حول المآذن في سويسرا دعوى ضد هذه الملصقات في جنيف، ليس بتهمة العنصرية بل لانتهاك الملكية الفكرية لأنه اعتبر انها نقلت عنه.