متظاهرون يطالبون بإصلاح نظام الهجرة في الولايات المتحدة

جزء من المظاهرة التي طالبت بإصلاح نظام الهجرة
Image caption جاء المحتجون من مختلف أنحاء الولايات المتحدة لإسماع أصواتهم

شارك عشرات الآلاف من المحتجين، الأحد، في مظاهرة بالعاصمة الأمريكية واشنطن للمطالبة بإصلاح نظام الهجرة والدفاع عن حقوق العمال المهاجرين.

لكن أصوات المحتجين ربما لن تلقى آذانا صاغية في معمعة انشغال مجلس النواب الأمريكي بمشروع قانون إصلاح نظام الرعاية الصحية.

ورفع المحتجون الأعلام الأمريكية وشعارات كتبت باللغتين الإنجليزية والإسبانية تقول "العدالة والكرامة لجميع المهاجرين إلى الولايات المتحدة" و "نرغب في العمل فقط" و "رحلتنا كمهاجرين إنما هي رحلة من أجل حقوق الإنسان".

وجاء المحتجون من مختلف أنحاء الولايات المتحدة بهدف إسماع أصواتهم وحث الكونجرس على معاودة دراسة هذه القضية الحساسية.

وخاطب الرئيس باراك أوباما المتظاهرين عن طريق الفيديو قائلا إنه ملتزم بالعمل مع الكونجرس في غضون السنة الجارية بهدف صياغة قانون شامل "لنظام الهجرة الممزق".

وأضاف أوباما أن المشكلات تشمل الأسر التي لم يلتئم شملها وأرباب العمل الذين يتحايلون على النظام القائم وأفراد الشرطة الذين يجاهدون من أجل إحلال الأمن داخل المجتمعات المحلية.

وتابع الرئيس الأمريكي أنه سيبذل كل ما في وسعه من أجل التوصل إلى تسوية بين الحزبين الرئيسيين لإصلاح نظام الهجرة.

وقالت عضو مجلس النواب عن الحزب الديمقراطي في مدينة نيويورك، نيديا فيلاكيز "كل يوم يمر دون إصلاح هو يوم يعيش فيه 11 مليون مهاجر في أجواء رعب وتمزق أسري...إن هذا وضع خاطئ وينافي القيم الأمريكية".

ودعت فيلاكيز التي ترأس تجمع النواب من أصول إسبانية في مجلس النواب، الكونجرس والرئيس باراك أوباما إلى إصلاح نظام الهجرة فورا.

وتحظى قضية الهجرة داخل الولايات المتحدة بحساسية خاصة أخذا في الاعتبار أن 10.8 ملايين مهاجر غير قانوني يعيشون ويعملون في الخفاء داخل الولايات المتحدة ومعظمهم من أصول إسبانية، وقد أصبحوا في السنين الأخيرة قوة انتخابية لا يستهان بها.

ورغم أن واشنطن منشغلة بتمرير قانون إصلاح نظام الرعاية الصحية، فإن المشاركين في الاحتجاج قالوا إن أعضاء الكونجرس سيستمعون إلى مخاوفهم ويأخذونها في الاعتبار.