آلاف العمال ينظمون إضرابا في شتي أنحاء فرنسا

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

ينظم الآلاف من العمال الفرنسيين اليوم إضرابا في شتي أنحاء البلاد وذلك بعد يوم واحد من إجراء الرئيس الفرنسي فرانسوا ساركوزي تعديلا وزاريا في حكومته عقب تعرض حزبه الحاكم لهزيمة ساحقة في الانتخابات المحلية مطلع الأسبوع الجاري.

ويمثل عمال قطاع النقل العام النسبة الأكبر من المشاركين في الإضراب الذي يأتي احتجاجا على خطط الحكومة لإجراء تعديلات على نظام المعاشات وضعف القدرة الشرائية.

وكان ساركوزي قد ألمح ،في محاولة لاستعادة شعبيته الواهنة قبل إجراء التعديل، إلى أنه قد يبطئ من وتيرة برنامجه الإصلاحي خلال العام المقبل.

نيكولا ساركوزي

ساركوزي يواجه مأزقا جديدا مع إضراب آلاف العمال في شتي أنحاء فرنسا

وتقول مراسلة بي بي سي في باريس إن ساركوزي وضع في مأزق جديد مع انطلاق الإضراب الذي سيصيب حركة السفر والسكك الحديدية بالشلل في كافة أنحاء البلاد.

إلا أن قطاري يوروستار وتاليس لن يتأثرا بالإضراب.

وسيشارك في الإضراب إضافة إلى عمال النقل فئة المعلمين الذين يحتجون على تقليل فرص حصولهم على وظائف.

وكان ساركوزي قد أجري تعديلات وزارية في حكومته الاثنين بعد الهزيمة التي مني بها حزبه في الانتخابات المحلية حيث حل وزير الميزانية اريك فيرت محل وزير العمل والشؤون الاجتماعية الذي اضطر ساركوزي لازاحته بسبب خسارته أمام مرشح اليسار في اكيتان جنوب غرب البلاد وعين ساركوزي في حقيية المالية النائب فرانسوا باروان.

وتشير آخر استطلاعات الرأي في فرنسا في الوقت الحالي إلى أن 58 % من الفرنسيين يرفضون خوض نيكولا ساركوزي سباق الرئاسة الفرنسية بعد انتهاء ولايته في 2011.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك