تسعة قتلى و20 جريحا بانفجار سيارة مفخخة في كولومبيا

تعتبر بوينافينتورا من اكثر المدن الكولومبية فقرا وعنفا في البلاد
Image caption تعتبر بوينافينتورا من اكثر المدن الكولومبية فقرا وعنفا في البلاد

اعلنت السلطات الكولومبية مقتل تسعة اشخاص على الاقل واصابة 20 اخرين الاربعاء في مدينة بوينافينتورا في تفجير نفذ بسيارة مفخخة.

وعلى الفور، اتهم رئيس اركان الجيش الكولومبي فريدي باديلا متمردي القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (فارك) بالوقوف وراء العملية.

وقال باديلا ان "الامر يتعلق بالتأكيد بفارك"، ولكنه لم يعط مزيدا من الايضاحات.

ولكن المدعي العام في المدينة دييغو ميندوزا اعتبر ان الاعتداء "قد يكون من تنفيذ مهربي المخدرات".

ونقلت وكالة فرانس برس عن مدير الطوارىء المحلي يارلين فوري ان السيارة التي استخدمت في التفجير ركنت ليل الثلاثاء قبالة مقر البلدية والمحكمة في المدينة اللذين اصيبا بخسائر مادية جسيمة.

وحسب الصور التي بثتها محطات التلفزيون، فان الاعتداء اسفر ايضا عن خسائر في المحلات التجارية القريبة من مكان الانفجار.

وتعتبر مدينة بوينافينتورا التي تقطنها 250 الف نسمة من اكثر المدن الكولومبية فقرا والاكثر عنفا في البلاد.

وتحولت المدينة الى مركز لتهريب الكوكايين ومركز لنقل المخدرات من مينائها الى اميركا الوسطى ومن ثم الى الولايات المتحدة.