كرزاي يتهم الامم المتحدة بالغش في انتخابات العام الماضي

حامد كرزاي
Image caption اعترف كرزاي بالغش في الانتخابات التي ابقته في السلطة

اتهم الرئيس الافغاني حامد كرزاي مراقبي الانتخابات الاجانب بالمسؤولية عن عمليات الغش التي طغت على انتخابات العام الماضي في افغانستان.

واعترف كرزاي بان الغش كان على نطاق واسع لكنه القى باللوم على الاجانب قائلا ان الامم المتحدة كانت بؤرة الغش.

وخص كرزاي بالذكر بيتر جالبريث، الذي كان وقتها نائب رئيس بعثة الامم المتحدة، متهما اياه بانه كان يسرب معلومات للصحافة لتشويه سمعته وهي تهمة وصفها جالبريث بانها غير معقولة.

وقال كرزاي: "كان هناك غش في الانتخابات الرئاسية والمحلية، بلا شك كان هناك غش واسع النطاق. لم يكن غشا من جانب الافغان، بل غش من الاجانب ...".

وكان جالبريث، وهو دجبلوماسي امريكي سابق، عزل العام الماضي بعدما اتهم الامم المتحدة بانها لم تقم بواجبها لمواجهة الغش الذي شاب الانتخابات.

ولا يزال كرزاي في صراع مع البرلمان بشأن محاولته تعيين مراقبي الانتخابات.

ولم يفز كرزاي في الجولة الاولى من الانتخابات العام الماضي، لكنه بقي رئيسا بعد انسحاب منافسه في الجولة الثانية.

وجاءت تصريحات كرزاي بعد رفض البرلمان الافغاني محاولة الرئيس تشكيل هيئة مراقبة للانتخابات كلها من الافغان.