مقتل 72 من عناصر الأمن في الهند على الأقل على يد المتمردين الماويين

شن المتمردون الماويون في الهند سلسلة من الهجمات على قوافل لقوات الأمن اسفرت عن مقتل 72 جنديا على الأقل.

Image caption استمر القتال بين الماويين والقوات الحكومية الهندي على مدى عقود

وأعلنت الشرطة الهندية أن دورية تابعة للشرطة العسكرية تعرضت في وقت مبكر الثلاثاء لهجوم في اقليم بولاية شاتيسجارا المنطقة التي تعتبر معقلا للماويين.

وحين وصلت تعزيزات من الشرطة الى المكان تعرضت بدورها لهجمات حيث بدأ المتمردون باطلاق النار وفجروا الغاما كما قالت الشرطة.

وتعد هذه الخسارة هي الأكبر التي تتكبدها القوات الهندية منذ بداية حملتها ضد المتمردين والتي يشارك فيها عشرات الالاف من عناصر الشرطة في عدة ولايات.

ومن جانبه قال وزير الداخلية الهندي بي. شيدامباران إن هذه العملية التي وصفها "بالمجزرة" تعكس "الطبيعة الوحشية" للمتمردين الذين بدأوا حملتهم من أجل اقامة دولة شيوعية في العام 1967.

وينشطون المتمردون الماويون الآن في 20 ولاية من أصل 28 من ولايات الهند.

وأضاف للصحافيين في نيودلهي "حصل خطأ ما، يبدو أنهم تعرضوا لكمين نصبه الماويون وعدد الضحايا كبير".

وكان الوزير قد أبدى سابقا استعداده لإجراء محادثات مع المتمردين بشرط ان ينبذوا العنف.

وأعلن قادة الماويين أنهم سيبدأون الحوار فقط عند انتهاء الهجوم ضدهم.

يشار إلى أن الآف الاشخاص قد قتلوا على مدى السنوات العشرين من الصراع بين قوات الحكومة الهندية والمتمردين الماويين.

ويتخذ هؤلاء من الزعيم الصيني الراحل ماو تسي تونج قدوة لهم، ويطالبون بمنح المزارعين والفقراء الاراضي وفرص العمل.