اوباما يحذر من وقوع سلاح نووي في ايدي ارهابيين

باراك اوباما وجاكوب زوما
Image caption باراك اوباما وجاكوب زوما

حذر الرئيس الامريكي باراك اوباما الاحد من مغبة وقوع سلاح نووي بين ايدي منظمة ارهابية قائلا ان من شأن ذلك ان يشكل "التهديد الاكبر ضد امن الولايات المتحدة".

وقال اوباما خلال لقاء مع نظيره الجنوب افريقي جاكوب زوما، عشية افتتاح قمة حول الامن النووي في واشنطن، ان "التهديد الاكبر ضد امن الولايات المتحدة اكان على المدى القصير او المدى المتوسط او المدى الطويل، سيكون امكانية امتلاك منظمة ارهابية سلاح نووي".

واضاف "نعلم ان منظمات مثل القاعدة تحاول الحصول على سلاح نووي وسلاح دمار شامل ولن يكون لديها اي تردد في استعماله".

واضاف ان قمة واشنطن التي دعي للمشاركة فيها اربعون رئيس دولة وحكومة في واشنطن الاثنين والثلاثاء "تهدف بشكل اساسي الى وضع الاسرة الدولية على طريق السيطرة على المعدات النووية خلال مهلة محددة ووفق برنامج عمل محدد."

واوضح "انا مرتاح جدا لرؤية دول قد تبنت هذا الهدف وتشارك في هذه القمة ليس للحديث عن دعم مع عموميات ولكن بالاحرى مع استراتيجيات محددة لحل هذه المشكلة الدولية الخطيرة".

وقال الرئيس الامريكي انه "متفائل جدا حاليا حيال صلابة الالتزام وبالشكل الملح الذي شعرت به من قبل القادة العالميين حتى الان حول هذه المشكلة" معربا عن اقتناعه انه "بامكاننا تحقيق تقدم كبير".

واشار ايضا بحضور زوما الى ان "جنوب افريقيا لها وضع خاص بوصفها زعيم معنوي في هذا الملف" حيث تخلت عن برنامجها النووي العسكري في التسعينيات.

وقال ايضا انه اعرب عن الامل في ان تتمكن جنوب افريقيا من "مساعدة دول اخرى على تبني استراتيجية لعدم نشر الاسلحة النووية".