قتلى وجرحى بينهم اجانب في تفجيرات انتحارية في افغانستان

قوات بريطانية في افغانستان
التعليق على الصورة،

تستعد قوات ناتو لشن هجوم على طالبان في جنوب افغانستان هذا الصيف

نقلت وكالات الانباء عن الاخ غير الشقيق للرئيس الافغاني ان ستة اشخاص قتلوا في تفجير انتحاري في مدينة قندهار بجنوب افغانستان.

وذكرت وكالة اسوشيتدبرس ان التفجير وقع في مجمع للشركات الاجنبية، وان القتلة ثلاثة من الاجانب وثلاثة جنود افغان.

الا ان وكالة رويترز نقلت عن مسؤول في الشرطة قوله ان سبعة عمال اجانب، يعتقد انهم بريطانيون، لقوا حتفهم في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة في مدينة قندهار.

وقال مسؤول الشرطة محمد نبي لرويترز ان المهاجم الانتحاري قاد السيارة الي مجمع يقطنه اجانب وفجرها بعد ان فتح الحراس البوابة.

وقال مصدران امنيان اخران طلبا عدم الكشف عن اسميهما ان ستة اشخاص على الاقل قتلوا من بينهم ثلاثة اجانب على الاقل.

وجاء التفجير بعد ساعات فقط من انفجار سيارة اخرى امام فندق في قندهار اسفر عن ثمانية جرحى على الاقل.

وتعد قندهار من اكثر المدن اضطرابا في جنوب افغانستان، وتستعد قوات ناتو لشن هجوم على مقاتلين طالبان فيها هذا الصيف.